إبرة طلق صناعي تودي بحياة صالحة بـ عسير.. والدها يروي التفاصيل

كشف إبراهيم حسن تفاصيل وفاة ابنته “صالحة عسيري” بمستشفى محايل قائلا: “ذهبت وابنتي برفقة زوجها إلى طوارئ مستشفى محايل الثلاثاء 9/5/1440، وكانت تشتكي من صداع، وعند وصولها استقبال الطوارئ، أبلغتهم أنها حامل في الشهر السادس، وتمت إحالتها لقسم النساء والتوليد، وطالبها الطبيب بإجراء أشعة تلفزيونية، ثم سأل زوجها: هل لديك أولاد، لأن زوجتك تحمل ولدًا مشوهًا ومتوفى”، بحسب “عكاظ”.

وأضاف: “الطبيب نوّم صالحة، ليعطيها إبرة طلق صناعي، ما أفقدها الوعي، وعندما سألنا الطبيب عن وضعها، أفاد بأنها فقدت الوعي بسبب الصدمة فقط، وعندها تم تحويلها إلى مستشفى عسير، وتنويمها بالعناية المركزة إلى أن فارقت الحياة الأربعاء الماضي، تاركة خلفها ابنتين وولدا، وزوجا مكلوما على فقد رفيقة دربه”.

اترك رد