إعلامي رياضي عبر “تم”: ما لدينا ليس تعصباً رياضياً بل “قلة أدب” و”قلة تهذيب” -فيديو

أبدى عدد من المختصين الرياضيين استياءهم مما يحدث من تعصب رياضي في مجتمعنا الكروي، وصفه بعضهم بقلة الأدب وقلة التهذيب، وذلك خلال استضافتهم عبر برنامج “تم” الذي تعرضه القناة السعودية ويقدمه الإعلامي خالد العقيلي، من خلال حلقة ناقشت قضية التعصب الرياضي.

وفي التفاصيل، قال الإعلامي الرياضي أحمد الفهيد إن ما يحدث لدينا ليس تعصباً رياضياً بل قلة أدب وقلة تهذيب، لاستخدام بعض الكلمات الجارحة والبذيئة لدى البعض، فالتعصب الرياضي نشاهده في الدول الأوروبية من تكسير واعتداءات وما شابهها من الأفعال الكبيرة والحمد لله هذا لم يحدث لدينا، لكن ما نعاني منه هو قلة تهذيب على الرغم من محاولتنا تدارك بعض الحالات التي حدثت خلال السنوات العشر الماضية ومنها ترديد عبارات مسيئة في مدرجات بعض الجماهير واتهامات بالرشوة وغيرها، مشيراً بأصابع الاتهام إلى رؤساء الأندية ومشاركتهم فيما يحدث في وسطنا الرياضي. وأوضح الدكتور عبدالعزيز الخالد أنه إذا أردنا الحد من التعصب الرياضي يجب عليها إلغاء البرامج الحوارية الرياضية، فهي من تساهم في توسع هذه القضية في ظل عدم وجود الضوابط التي تمنع حدوث ذلك. من جانبه، قال الإعلامي خالد العقيلي مختتماً برنامجه: نريد حماساً وإثارة ونريد الاستمتاع بكرة القدم، لكن بعض الجماهير كانوا يتمنون خروج المنتخب لأجل أنديتهم، للأسف النادي مقدّم على المنتخب.

التعليقات مغلقة.