الهلال والاتحاد والنصر يمرون بسلام .. والأهلي والشباب يصدمان العشاق

انتهت مباريات دور ثمن النهائي من بطولة كأس خادم الحرمين الشريفين لكرة القدم بنتائج مُفاجئة سواء كانت جيدة أو سلبية للخمسة الكبار في كرة القدم السعودية. البداية كانت مع نادي النصر والذي لا يزال يواصل تحقيق النتائج الإيجابية في بطولة كأس الملك، حيث اكتسح شباك نادي الفيحاء بسداسية دون رد يوم الاثنين الماضي، في مباراة شهدت تألقًا كبيرًا من قبل اللاعب المغربي عبد الرزاق حمدالله والذي سجل أربعة أهداف.

الاتحاد والنصر والهلال يجددون الحظوظ

وفي نفس اليوم، عاد نادي الاتحاد واستمر في تقديم العروض الإيجابية منذ بداية شهر يناير الجاري وانتصر على فريق التقدم بثلاثية دون رد، ليعبر العميد بطل الكأس في الموسم الماضي إلى دور الثمانية وذلك من أجل الدفاع عن لقبه بقوة. واختتم الهلال يوم الاثنين الموافق 21 يناير بالفوز الصعب على نادي الفيصلي بثلاثية مقابل هدفين في مباراة كانت أقيمت على ملعب جامعة الملك سعود، بعد مباراة قوية قدمها النادي الفيصلي.

الأهلي والشباب يُخيبان الطموحات

وبالأمس حقق الشباب نتيجة غير متوقعة ومُخيبة لجمهوره بالخسارة من نادي التعاون بثلاثية دون رد في دور الـ16، حيث كان من المتوقع استمرار الشباب في بطولة الكأس أملًا في المنافسة على اللقب، خاصة بعد النتائج الإيجابية والتي حققها الليث في بطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين. وسار الأهلي على نفس درب الشباب، وحقق نتيجة سلبية أمام الوحدة بخسارته لركلات الجزاء الترجيحية ووداعه لبطولة كأس خادم الحرمين الشريفين. ومن المقرر انطلاق مباريات دور ربع النهائي من بطولة كأس خادم الحرمين الشريفين في شهر فبراير المقبل.