بالصور: عن 128 عامًا.. وفاة أكبر امرأة في العالم بعد يومين فقط من وفاة أكبر رجل

توفيت أكبر امرأة في العالم عن عمر يناهز 128عامًا، قبل توثيقها في السجلات العالمية رسميًا. جاء ذلك عقب يومين فقط من وفاة أكبر رجل في العالم، ماسازو نوناكا، في منزله في شمال اليابان عن عمر يناهز 113 عامًا.

وأدرجت نانو شوفا رسميًا من قبل روسيا بأنها أكبر شخص سنًا على الإطلاق في جبال القوقاز، ولكن لم يتم إدراجها في قائمة الأكبر في العالم حتى وفاتها.
وُلدت شوفا قبل أن يتولى القيصر نيقولا الثاني العرش، وفقًا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية.
وتم تسجيلها منذ عامين في كتاب السجلات الروسية كأقدم شخص في البلاد، وهو إنجاز إذا كان صحيحًا، سيجعلها أكبر شخص سنًا عاش على الإطلاق.
وتزوجت شوفا مرتين ولديها 8 أطفال و19 حفيدًا و33 من أحفاد الأحفاد وسبعة من أحفاد أحفادهم.
وقامت بحفر خنادق في قريتها في الحرب العالمية الثانية، وعملت طوال حياتها الطويلة في مزرعة جماعية محلية في قرية زايوكوفو بجمهورية قباردينو – بلقاريا.
وفي العام الماضي، تم الترحيب بها كأكبر الناخبين في روسيا عندما دعمت فلاديمير بوتين في الانتخابات الرئاسية في الكرملين.
ومع ذلك، فقد تم التعبير عن الشكوك حول عمرها الحقيقي، حيث إنه كما هو الحال بالنسبة لكثير من المسنين في القوقاز، لم تعد سجلات الميلاد موجودة.
ولهذا السبب، أظهر جواز سفرها على أنها ولدت في 1890؛ لأنها تذكرت فقط سنة ولادتها، وليس اليوم أو الشهر.
وتشير سيرتها الذاتية إلى أن أطفالها الخمسة من زوجها الثاني ولدوا جميعًا بعد الحرب العالمية الثانية عندما كانت تبلغ من العمر 55 عامًا أو أكثر.
يُذكر أن أكبر امرأة في العالم موثقة هي جين كالنت من فرنسا، عاشت 122 سنة، و164 يومًا وتوفيت في عام 1997.

التعليقات مغلقة.