إلزام شخص من جنسية إفريقية بدفع 14 مليون ريال لمواطن

ألزمت محكمة التنفيذ بجدة محتالا من جنسية إفريقية يقبع في إحدى سجون المملكة، بدفع مبلغ 14 مليون ريال، كان قد استولى عليها عن طريق الاحتيال من رجل أعمال سعودي.

وقال مصدر أن “النصاب استعمل العديد من الحيل التي أسقطت ضحيته؛ حيث قام باستقباله في أحد القصور الفخمة التي اتضح لاحقا أنها لأحد حكام دولة السنغال، وأخذه في جولة بإحدى الغابات التي ادعى ملكيتها”، بحسب “الوطن”.
وأضاف أن “النصاب استعان بالسحر، مستغلا ظهور حالة مرضية على المدعي فأوهمه بأنه يستطيع علاجه، وبعدما انطلت الحيلة على رجل الأعمال هرع إلى الرياض وحضّ إخوته على بيع أراضيهم وعقاراتهم لجمع المبلغ المليوني الذي طلبه المحتال”.
ورغم أن النصاب تسلم 5 ملايين دولار نقدا سحبها له الضحية من إحدى البنوك المحلية وسلمها إياه يدًا ليد، وغادر إلى بلاده، إلا أن الطمع جعله يعود إلى المملكة ليأخذ المبلغ المتبقي المتفق عليه وهو 500 ألف دولار.
وبعد أن اكتشف رجل الأعمال الخدعة، لجأ إلى المحكمة، فتم القبض على المحتال، وأصدرت المحكمة العامة بجدة حكما بإدانته وإعادة المبلغ الذي سلبه وهو 14 مليون ريال، فقدّم المدعي طلباً إلكترونياً إلى محكمة التنفيذ بجدة، والتي نفّذت الحكم في 48 ساعة.