بالصورة: مناديل حمّام وزير دفاع بريطانيا تنذر بأزمة مع روسيا

منذ توليه منصبه كوزير للدفاع البريطاني، افتخر غافن ويليامسون بالموقف القوي المضاد لسياسات روسيا ورئيسها فلاديمير بوتين. ووصلت معركة الرجل مع الكرملين إلى حدّ وضع وجه بوتين على مناشف الحمّام الخاص بمكتب وزارة الدفاع، وتحت صورته إهانة شديدة له كُتبت بالأحرف الروسية. ومن المتوقع أن تثير الخطوة غضب موسكو، التي كانت تخوض حربًا كلامية مع وليامسون منذ حوادث التسمم في “نوفيشوك” في “ساليسبري” العام الماضي.

وأكد مصدر مقرَّب من وزير الدفاع البريطاني أن ورق المرحاض المرسوم عليه وجه بوتين كان في مكتبه الخاص في وزارة الدفاع، وقال إن وليامسون قد حصل عليه كهدية خفيفة من شخص ما. وأضاف:”لقد كانت هدية ساخرة، فالجميع يعلم أن غافن يتمتع بروح الدعابة”. وكان وزير الدفاع البريطاني قد هدَّد روسيا في وقت سابق، قائلًا إن بلاده تخطط لتعزيز وجودها العسكري في القطب الشمالي العام المقبل، وسط مخاوف بشأن تزايد العدوان الروسي. وقال غافن إن الحكومة تُعد “إستراتيجية دفاعية للقطب الشمالي” تتضمن نشر 800 جندي من قوات الكوماندوز في الجيش والبحرية في النرويج العام 2019 وإنشاء قاعدة عسكرية جديدة هناك.