سؤال لوزارة الإسكان: هل يُعامل الموظف الحكومي كنظيره في القطاع الخاص؟

تساءل مواطن بشأن هل موظف القطاع الخاص يتم معاملته كالموظف الحكومي؛ بمعنى هل يتم إعطاؤه سكنًا ويقوم بتقسيطه كالموظف الحكومي أم يتم التعذر بسبب عمله بشركة؟ وردت الإسكان على الاستفسار بالقول: إن الوزارة تدعم جميع المواطنين بدون استثناء، كما تقدم عدة منتجات لتمكين جميع الأسر من تملك المنزل الأول، وتتنوع برامج الوزارة لتمكين كل أسرة من استلام المنتج، وفي حال سبق للمواطن العامل في القطاع الخاص التقديم ستتم دراسة طلبه وتحديد مسار مناسب له، وفور توفر المنتج المناسب سيتم ترشيحه.

يذكر أن وزارة الإسكان وصندوق التنمية العقارية أعلنا، الثلاثاء الماضي، عن أسماء 200 ألف مواطن يمكنهم الاستفادة من الخيارات المتنوعة التي يوفرها برنامج سكني للعام 2019، والتي تتيح الوحدات السكنية الجاهزة ضمن مشاريع الوزارة والوحدات تحت الإنشاء بالشراكة مع المطورين العقاريين والأراضي المجانية والقروض العقارية المدعومة للاستفادة من شراء الوحدات الجاهزة من السوق، والبناء الذاتي لمن يملكون الأراضي، وتمويل القرض القائم، حيث تعدّ هذه المرة الأولى التي يعلن فيها سكني عن أسماء المستحقين خلال العام في دفعة واحدة، وذلك انطلاقًا من استهداف تسريع التملّك ورفع نسبته إلى 60% بحلول عام 2020 وإلى 70% بحلول عام 2030 وفقًا لأهداف برنامج الإسكان “أحد برامج رؤية المملكة 2030″، وتقليص قوائم الانتظار وإتاحة فرص سكنية أكثر تلائم مختلف فئات المجتمع في كل مناطق المملكة.