شاهد: في لمسة وفاء من “تم”.. ماذا قال “سبأ باهبري” لمذيعي التلفزيون؟

استضاف برنامج “تم” الذي تعرضه القناة السعودية ويقدمه الإعلامي خالد العقيلي، عدداً من مذيعي الزمن الجميل “المذيعين القدامي”، وأثنى على ما قدموه خلال مسيرتهم من خدمة لوطنهم بالرغم من المصاعب والمتاعب التي كانوا يتعرضون لها آنذاك، مقارنة بسهولة نقل الخبر وعرضه بعد تطور وسائل التقنية الحديثة. واستضاف البرنامج المذيعين القدامى: “سبأ باهبري، وحسن كراني، وجميل محمود، وعوض القحطاني”، حيث استعادوا بعض الذكريات الجميلة، وبعض المواقف التي كانت نقطة تحول لدى البعض منهم. وكان البرنامج سبباً في لقاء اثنين من زملاء المهنة لأول مرة في حياتهما، بعد أن جمعتهما المهنة، وكان التواصل شبه يومي بينهما لمدة 20 عاماً، وهما المذيعان سبأ باهبري وحسن كراني. وقال الإعلامي عوض القحطاني حول مسيرته: التلفزيون أتى بعد ما كنت صحفياً، وقد أحدث لقائي مع الملك فهد نقلة كبيرة في مسيرتي الصحفية، وهناك العديد من المتاعب كانت تواجهنا في عملنا الصحفي.

وشاطره الرأي المذيع سبأ باهبري، حيث أكد أن معاناة الإعلاميين في ذلك الزمن تمثلت في أن معظم المسؤولين كانوا يتجنّبون الحديث للصحفيين، وأن أي إعلامي يستطيع الوصول لأي مسؤول ويجري معه لقاءً أو يحصل على معلومة منه يعد صحفياً لامعاً وناجحاً؛ لكون معظم المسؤولين يعتبرون أن تجنّب الصحفيين من أهم قواعد السلامة. ومازح حسن كراني المذيع سبأ باهبري قائلاً إنه كان يضيق صدره؛ لأنه لا يذكر اسمه في الانتقال للنشرة الجوية. واستذكر أحد المواقف التي تعرض لها عندما ورده لفت نظر؛ بسبب أنه بارك لنادي الاتحاد السعودي على الفوز في ختام النشرة الجوية. وقال المذيع جميل محمود إن برنامجه “وتر وسمر” كان رابطاً قوياً بينه وبين الجمهور، حيث كانت مدة البرنامج نصف ساعة، ثم أمر الملك فهد بأن تصبح المدة ساعة.

وأضاف: البرنامج كان يحيي أمجاد الأجداد، ومن البرامج المحببة لدى الجمهور ولقي تفاعلاً قوياً آنذاك. ووجّه سبأ باهبري رسالة لمذيعي التلفزيون والإعلاميين بشكل عام وقال: لا نستطيع أن نعطي هذا الجيل نصائح ومواعظ؛ لأن الأساليب والمواضيع والمضمون كلها تغيرت، لكن هناك شيء لم يتغير، وهي نصيحة سمعتها من أساتذتي وأنقلها للإعلاميين الحاليين وهي: “احترم جمهورك، احترم المشاهد، احترم المستمع، إياك أن تتذاكى، وتعتقد أن الآخرين -لأنك تملك منبراً تتحدث منه وتنشر الكلام- أقل منك قدرةً على الرد، وأقل منك قدرة على التصحيح، وأقل ذكاءً منك.. احترم ذكاء الناس”. وفي نهاية اللقاء، وقف “العقيلي” تقديراً واحتراماً للمذيعين القدامى الذين قدّموا الكثير للإعلام وللوطن، مؤكداً أن الهدف من استضافة مذيعي “الزمن الجميل” تقديم لمسة وفاء ستتواصل كنهج دائم لبرنامج “تم”.