بالصور: عميد “اتصالات الرياض” كاشفاً نسب توظيف خريجي الكلية: شيء يرفع الرأس

أكد عميد كلية الاتصالات والمعلومات الدكتور أحمد بن عبدالله الخليفة لـ”سبق”، أن نسب التوظيف بين خريجي الكلية عالية جداً، مشيراً بأنها تبلغ 92٪، حيث يتم التعاقد مباشرة مع الخريجين من قبل الشركات والجهات الحكومية المدنية والعسكرية، مرحبًا في هذا الصدد بالطلاب الراغبين في الالتحاق بالكلية بعد أن تم رفع نسب القبول فيها إلى 120٪

على هامش حفل تتويج أمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز الفائزين والفائزات بمسابقة منطقة الرياض للمهارات، التي نظمتها الإدارة العامة للتدريب التقني والمهني بمنطقة الرياض بالتعاون مع الأمانة العامة لمسابقة المهارات، وذلك في مقر كلية التقنية بالرياض: “تميزنا في تخصص الشبكات والاتصالات وتصميم البرمجيات وحصلنا على 4 جوائز في مسابقة مهارات ويوجد لدينا بالكلية طلاب ومتدربون موهوبون، قبل شهر حصلنا على المركز الثالث في المسابقة العالمية التي تنظمها شركة هواوي في الصين على مستوى الدول المشاركة”.

وأوضح “الخليفة”، أن نسب التوظيف بين خريجي كلية الاتصالات والمعلومات عالية جداً، مشيراً إلى أنها آخر نسبة توظيف موجودة في قاعدة المعلومات والبيانات في المؤسسة العامة للتدريب المهني والتقني هي (92٪) في الأترام الماضية، وهو رقم عالٍ جداً، ولا أدل على ذلك من حضور بعض ممثلي الدوائر الحكومية والجهات المدنية والعسكرية في حفل التخرج، وذلك للتعاقد مباشرة مع الخريجين.

واضاف: “هذا شيء يشرف ويرفع الرأس”، لافتاً إلى أن الطلاب الذين يمتلكون درجات عالية لا يواجهون أي مشاكل أو صعوبات إطلاقًا في التوظيف”، مرحباً بانضمام الطلاب للكلية، مشيراً في هذا الصدد بأنه تم رفع نسب القبول فيها خلال الخمس سنوات الماضية إلى نسبة 120٪، وقال: “بينما كنا نقبل 600 طالب، قبلنا في العام الماضي أعدادًا كبيرة جدًا، لافتًا بأن التوسع في القبول موجود”.

وقدم الدكتور “الخليقة” تهنئته لمتدربي الكلية بالرياض على فوزهم بمراكز متميزة بمسابقة منطقة الرياض للمهارات، وهم يزيد أبو صالح “الذهبية” وعبدالله دماك الشهري “البرونزية” في مهارة نظم الشبكات؛ بينما حصل الطالب فواز مناور الرويلي على “البرونزية” في مهارة الحلول البرمجية للأعمال.

وفِي صعيد متصل، عبر الطالب ناصر خالد الدوسري من الكلية التقنية بالرياض تخصص إلكترونيات والذي حقق المركز الأول على منطقة الرياض في مسابقة مهارات الوطنية في مجال الإلكترونيات “تصميم الدوائر الإلكترونية” عن سعادته بالفوز بالمركز الأول، معرباً عن طموحه للوصول إلى العالمية بعد الخليجية بإذن الله، مشيرًا لـ”سبق” إلى أن الكلية تشهد تطورات كبيرة تحقيقًا لرؤية المملكة 2030 في مجالات تنمية مهارات وقدرات الشباب السعودي في مجالات التقنية والمعلومات والصناعات.

واعتبر أن مستقبل الكلية يعد واعداً بشكل كبير -بإذن الله- بعد الرؤية 2030؛ إذ تم فتح المجالات بشكل كبير أمام الشباب الراغبين، ونوه بأنه تم ترشيحه من بين 30 متسابقًا على مستوى منطقة الرياض، واصفًا المنافسة خلال المسابقة بأنها كانت كبيرة والحمد لله حققت المركز الأول في هذا المجال.

وأضاف: “الكلية تسعى لتوفير فرص وظيفية كبيرة لخريجيها بين الشركات”، مشيراً إلى أنه يسعى لإكمال دراسته العليا في الكلية من الدبلوم مرورًا بالبكالوريوس الى الماجستير والدكتوراه، لافتًا إلى أن شركة الإلكترونيات المتقدمة أغلب كوادرها وطنية وجميع العاملين فيها من خريجي المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني وتحقق فرصاً وظيفية بشكل كبير لخريجي المؤسسة.

واختتم “الدوسري” حديثه لـ”سبق” بأنه يسعى بعد فوزه بالمركز الأول في مسابقة المهارات الوطنية للمشاركة على مستوى الخليج وصولاً إلى العالمية.

وبدوره أبدى خالد علي الغامدي من الكلية التقنية بالخرج تخصص الشبكات، والفائز بالمركز الأول في مهارة “الحلول البرمجية للأعمال” تطلعه لتطوير فكرته “برنامج حجوزات طيران” وتسويقها مستقبلاً بإذن الله، مشيراً إلى أن المتسابقين كانوا متميزين، وقد اكتسب منهم الخبرة والفائدة والمهارة، مؤكداً أن الطالب يصقل موهبته وقدراته من خلال المشاركة في مثل هذه المسابقات.