Bein sports ومحاولة تشويش المنتخب السعودي قبل مواجهة قطر

دأبت Beinsports وطواقمها من المذيعين والمعلقين في مرات عديدة على مهاجمة المنتخب السعودي والتقليل منه بمناسبة وبدون مناسبة، في ممارسات معتادة من شبكة الجزيرة الإعلامية التي تتبع لها قنوات Beinsports. ولعل ما حدث من طاقم القناة في كأس العالم الأخيرة في روسيا من تشفّي بخسارة المنتخب السعودي أمام نظيره الروسي إلا دليل واقع على مدى العداء والكراهية تجاه الأخضر، في سقوط تام لأدنى معايير المهنية والموضوعية تجاه تغطية موحدة وعادلة لكافة المنتخبات المشاركة في المونديال كون Beinsports هي مالكة حقوق المسابقة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

اليوم صدر بيان اللجنة المنظمة لكأس أمم آسيا تجاه معلق Beinsports حول ما أثاره قبيل مباراة المنتخبين السعودي والقطري بعد قليل، وهو أبلغ رد لمن يحاول تشويه منافسات البطولة التي نجحت الإمارات في تنظيمها على كافة الأصعدة حتى الآن. واستغرب البيان ما أدلى به معلق قنوات Beinsports من إقحام للسياسة وسط تظاهرة رياضية، مخالفاً به قوانين ومواثيق الاتحاد الدولي لكرة القدم واللجنة الأولمبية الدولية، التي تدعو لاستثمار الرياضة في تقارب الشعوب والرياضيين بعيداً عن أي إقحام لكافة مظاهر السياسة. ويلتقي المنتخبان السعودي والقطري الآن لحساب المجموعة E ضمن منافسات كأس أمم آسيا، وتأتي أهمية المباراة كون الفائز سيطير ببطاقة صدارة المجموعة واللعب مع ثاني المجموعة F المحصورة بين أوزباكستان واليابان.