العاصفة الترابية تتحرك.. والمسند يكشف حدود الموجة الأولى ويتوقع

واصل خبراء ومختصو الطقس، متابعاتهم لتطورات العاصفة الترابية؛ حيث قال أستاذ المناخ بقسم الجغرافيا بجامعة القصيم، ومؤسس ورئيس لجنة تسمية الحالات المناخية الدكتور عبدالله المسند: إن العاصفة بوجه عام تتحرك ناحية الجنوب الشرقي، وتؤثر بشكل مباشر على المنطقة الشرقية حالياً (كموجة أولى)، وستؤثر على البحرين والأحساء.

وأوضح عبر حسابه في “تويتر” قائلاً: “بالنسبة للعاصمة الرياض قد تتأثر (جزئياً) وفقاً للمرئيات الفضائية الآنية، والتطورات والتغيرات واردة.. هذا والله أعلم”.
وقال في وقت سابق: “حالة الجو اليوم مضطربة وفي وقت مبكر؛ وذلك بسبب مرور منخفض جوي L متوسطي حركي عميق، دفع بجبهته الباردة لأن تكون الرياح شمالية غربية نشطة وباردة ومثيرة للغبار على نطاق واسع، وتؤثر وستؤثر على النطاق الشمالي والشرقي والوسط n من السعودية.. هذا والله أعلم”.
ونبّه “المسند”، صباح اليوم، قائلاً: “حركة العاصفة الغبارية (لـ12 ساعة)، والتي تشكلت يوم أمس فوق مصر وتحركت باتجاه الجنوب الشرقي، تؤثر حالياً على أجزاء من مناطق #الحدود_الشمالية و#حائل وشمال #الشرقية، ومتوقع أن تؤثر لاحقاً على بقية #الشرقية و#القصيم و#الزلفي و#سدير و#الكويت.. هذا والله أعلم”.
وكانت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة، قد توقعت في تقريرها عن حالة الطقس لهذا اليوم، موجةً هوائيةً باردة تُصحَب برياح نشطة مثيرة للأتربة والغبار تحد من مدى الرؤية الأفقية على منطقتيْ تبوك وحائل، قد تتحول إلى عاصفة ترابية على مناطق: (الجوف، الحدود الشمالية، القصيم، الرياض، الشرقية) يمتد تأثيرها صباح يوم الجمعة إلى منطقة نجران، كما يتوقع انخفاض ملموس في درجات الحرارة يصحب برياح نشطة على منطقتيْ المدينة المنورة ومكة المكرمة.