اعلان

شاهد: فيديو النشال والمسن يكشف تصرفا غبيا من الشرطة

Advertisement

تعرضت شرطة تابعة لمقاطعة بريطانية لسخرية واسعة، بعدما نشرت مقطع فيديو على “تويتر”، أخفت به وجه لص يسرق مسنا، الأمر الذي استفز مستخدمين وصفوا الشرطيين بـ”الأغبياء”.

وصورت اللقطات للنشال ويليان فيناتورو (48 عاما) وهو يسرق محفظة من الجيب الأيسر لمسن خارج متجر “ويتروز” في مقاطعة سري جنوب شرقي بريطانيا.
وتم تغريم اللص 280 جنيها إسترلينيا تعويضا عن السرقة، بالإضافة إلى 125 جنيها تعويضا عن واقعة نشل أخرى الشهر الماضي في قرية قريبة.
ونشرت الشرطة في مقاطعة سري الفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي كرسالة تحذير للجمهور، لكن المستخدمين تساءلوا: “لماذا يخفون وجه اللص! أغبياء أليس كذلك؟”.
وكتبت جينيفر ريوردان: “اعرضوا صور اللصوص واجعلهم يخجلون! ضعوا وجوههم على الملصقات في المنطقة”.
الشرطة من جانبها ردت على الانتقادات، وقالت إنها لا تحدد هوية المجرمين ما لم يتم سجنهم لأكثر من عام، أو إذا كان هناك تهديد كبير للسلامة العامة.
وأضافت: “نشعر أن قوة الفيديو لا تكمن في إظهار وجهه، بل في توضيح مدى سهولة حدوث هذه الجريمة”.