اعلان

حراس الأمن بالشركات.. معاناة مستمرة و”العقيلي”: جوعى يحرسون ملايين -فيديو

Advertisement

فتح برنامج “تم” الذي تعرضه القناة السعودية ويقدمه الإعلامي خالد العقيلي، ملف رجال يقفون أمام بوابات المتاجر والمصارف، يحرسون الثروات والمنشآت، وترى في وجوههم البؤس والفاقة على الرغم من قربهم من الثروات والثراء، هؤلاء هم حراس الأمن بالشركات، ولخّص مقدم البرنامج الإعلامي “العقيلي” حجم معاناتهم في مثَل دارج يقول: “الجوعى يحرسون الملايين”. وتطرق البرنامج لمعاناة رجال الحراسات الأمنية مع قلة الرواتب التي تقدم لهم وتأخيرها في غالبية الأشهر، فضلاً عن عدم شعورهم بالأمان الوظيفي حيث يعملون بلا عقود ولا تأمين طبي وكل يوم يستعدون لصدمة العمر بتسريحهم دون سابق إنذار أو لخطأ ارتكبوه.

واستضاف البرنامج عدداً من حراس الأمن، رووا معاناتهم الحقيقية مع الشركات التي يعملون بها حيث لا تتجاوز مرتباتهم ثلاثة آلاف ريال، وبعضهم لا يستطيع الحصول على راحة، ويظل يعمل طوال الأسبوع، وتداخل أحد حراس الأمن هاتفياً في البرنامج، وذكر أنه عمل في 9 شركات جميعها تعمل بنفس الآلية، وتمارس الأساليب نفسها من تأخير في الرواتب وتقليصها عن المتفق عليه ولا يوجد لا رقيب ولا حسيب لهم. وظهر في البرنامج المواطن عبدالله التاهسي، سبق وأن عمل حارس بأمن بإحدى الشركات بجامعة الملك سعود بالرياض، ورفع سقف طموحه آنذاك، وقام بإكمال دراسته بالجامعة لحين تخرجه وإكماله مرحلة الماجستير والدكتوراه، وأصبح يعمل دكتوراً معيداً بنفس الجامعة. وختم الإعلامي “العقيلي” برنامجه بمطالبة الجهات المعنية بالنظر في وضع رجال الحراسات الأمنية، وإعطائهم حقوقهم كاملة ومتابعة عقود الشركات مع موظفيها.