بالصور: التحقيق بوفاة فتاة بعد اغتصابها من قبل نائب في البرلمان الإيراني

أعلن البرلمان الإيراني، اليوم الثلاثاء، فتح تحقيق بشأن وفاة فتاة إيرانية تدعى زهراء نويد بور من مدينة ملكان بمحافظة أذربيجان الشرقية، وفقًا لما ذكره موقع “إيران واير”. ونقل الموقع عن مصادر برلمانية، اليوم، أن “لجنة خاصة بدأت بالتحقيق مع رئيس اللجنة الاجتماعية النائب سلمان خدادادي، وهو الشخص المتهم باغتصاب الفتاة التي تبلغ من العمر 28 عامًا، والتي وجدت مقتولة، الأحد الماضي، في منزل والدتها بمدينة ملكان”.

وقال أكبر أعلمي، النائب السابق عن مدينة تبريز، إن جثة زهراء نويد بور تم نقلها من المستشفى إلى الطب العدلي للتشريح والتحقيق في ملابسات الحادث، مشيرًا إلى أنه لا يستبعد قيام الفتاة بالانتحار، مؤكدًا أنه “تابع القضية بنفسه دون التوصل لنتيجة”. وفي سياق متصل، ذكرت منظمة “هرانا” الحقوقية الإيرانية أن “زهراء كانت قد رفعت دعوى قضائية ضد النائب سلمان خدادادي، الذي ينتمي للتيار المتشدد في البرلمان والقائد السابق للحرس الثوري الإيراني في مدينة ملكان، ورئيس دائرة الاستخبارات في مدينة أردبيل، ومساعد رئيس الاستخبارات بمحافظة أذربيجان الشرقية”. ونشر ناشطون إيرانيون وثائق للمحكمة الخاصة في مدينة ملكان تؤكد تعرض الفتاة للتهديد من قبل النائب سلمان خدادادي في حال كشفت عن تعرضها للاغتصاب، فيما عرضت منظمة هرانا وثائق ورسائل نصية مختومة بختم المحكمة، كانت الفتاة قد وجهتها لرئيس المحكمة تشرح فيها حادثة الاغتصاب والتهديد بالقتل وطالبت بحمايتها.

اترك رد