اعلان

مصدر يكشف عن قيمة استيراد 150 جثة سنويًا لـ كليات الطب.. ويوضح آلية التخلص منها بعد سنة أكاديمية كاملة

Advertisement

قال عميد كلية الطب السابق بجامعة الملك عبدالعزيز الدكتور حسن جمال، أن كليات الطب في الجامعات السعودية تستورد 150 جثة سنويًا لأغراض الدراسة بقيمة تصل إلى 40 مليون ريال.

وأوضح أن تشريح الجثة لمعرفة سبب الوفاة ولأغراض التحقيق الجنائي وللتعلم جائز شرعًا، مؤكدًا أن جميع الجثث التي يتم استيرادها من خارج المملكة لأقسام التشريح بكليات الطب تتم بطريقة نظامية من ألمانيا والولايات المتحدة والصين.
وتابع “جمال” أن الجثث يتم استيرادها بعد حفظها بمادة (الفورمالين) وتصل الجثة جوا إلى الجامعة خلال 48 ساعة لضمان عدم تلفها، وتحتاج كليات الطب في المملكة إلى اكثر من 150 جثة سنويًا للدراسة، بسبب زيادة عدد الطلاب في الكليات، “كل كلية تحتاج إلى 25 جثة سنويًا”، بحسب “عكاظ”.
وأضاف العميد السابق في كلية الطب أن قيمة الجثة الواحدة تتراوح بحسب عمرها بين 250 ألفا إلى 450 ألف ريال، كما تتفاوت الأسعار طبقا لجهة الاستيراد والقيمة الشرائية لها والموازنة المرصودة من الإدارة المالية بالجامعة المعنية.
وتمكث الجثث عادة سنة أكاديمية كاملة للطلبة والطالبات في الكلية وتتخلص الجامعة منها مباشرة بعد هذه الفترة بدفنها في مقابر غير المسلمين تحت إشراف لجنة اختصاصية رسمية من وزارة الداخلية والأمانة وفق أعراف دولية وإنسانية متعلقة باحترامها وعدم إهانتها وحفظ كرامتها.