اعلان

من هو أخطر إرهابي أعلنت أمريكا مقتله في اليمن وأكد ترامب مصرعه بتغريدة

Advertisement

طًوت الولايات المتحدة صفحة أحد أبرز وأخطر اليمنيين المطلوبين لديها والذي تلاحقه منذ عام 2000، على خلفية الهجوم الذي استهدف المدمرة “يو إس إس كول”، قبالة سواحل اليمن. وذلك بإعلان الأمريكي دونالد ترمب، أمس الأحد، عن مقتل جمال البدوي القيادي البارز في تنظيم القاعدة.

وأعلن “ترمب” في تغريدة على صفحته بموقع “تويتر”، عن مقتل قائد الهجوم على المدمرة الأميركية جمال البدوي، بعد يومين من إعلان الجيش الأميركي، تصفيته بغارة جوية يعتقد أنها بطائرة دون طيار، استهدفته في مدينة مأرب شمال شرق اليمن، في الأول من يناير الجاري.
يُعد “جمال البدوي” هو العقل المدبر لتفجير المدمرة الأميركية “يو إس اس كول” قبالة سواحل عدن في 12 أكتوبر عام 2000 ، والذي أسفر عن مقتل 17 جندياً أميركياً من قوات المارينز وجرح 33 آخري؛ وعلى إثرها وجهت إليه هيئة المحلفين الاتحادية الاتهام في 2003 لدوره في الهجوم على المدمرة الأميركية وفقا للعربية .
وأدرجت الولايات المتحدة الأميركية جمال البدوي على قائمة المطلوبين لديها عام 2014م، بعد محاولات كثيرة، للقبض عليه وإعدامه من قبل الحكومة اليمنية، إلى أن رصدت، الولايات المتحدة، مكافأة تصل قيمتها إلى خمسة ملايين دولار، لمن يدلي بمعلومات تقود إليه، حيث تتهمه واشنطن بـ”القتل والتآمر لقتل مواطنين أميركيين وأفراد عسكريين أميركيين؛ والتآمر لاستخدام أسلحة دمار شامل، والقيام باستخدامها فعلاً، وإلحاق الضرر بممتلكات حكومية ومنشآت دفاع وتدميرها؛ وتوفير دعم مادي لمنظمات إرهابية”.