اعلان

الأمن العام ينفي ادعاءات مواطن تعرَّض للسرقة.. ويوضح: تم القبض على الجانيَيْن والتحقيق في الفيديو جارٍ

Advertisement

صرح مصدر مسؤول بالأمن العام بشأن مقطع الفيديو المتداوَل عبر مواقع التواصل الاجتماعي، الذي ظهر فيه أحد الأشخاص وهو يعلق على تعرُّضه لجريمة سرقة سيارته ومتعلقاته الشخصية منه تحت تهديد السلاح، مع ادعائه بعدم قيام أجهزة الأمن بواجباتها في التعامل مع البلاغ الذي تقدم به إلى شرطة الرياض يوم الجمعة الموافق ١٤٤٠/ ٤/ ٢٨هـ، وتجاوزه بحق أجهزة الأمن، وعدم المصداقية فيما صدر عنه من ادعاءات فيما تعمد نشره عبر مواقع التواصل الاجتماعي، فإن الأمن العام يؤكد عدم صحة ما ذكره المجني عليه في مقطع الفيديو المشار إليه عن تباطؤ رجال الأمن في التعامل مع البلاغ الذي تقدم به؛ إذ بادرت الأجهزة المختصة بشرطة الرياض باتخاذ الإجراءات اللازمة حياله. وقد أسفرت التحريات وإجراءات البحث والاستدلال – بتوفيق الله – عن القبض على المتورطَيْن في الجريمة، وهما مواطنان في العقد الثالث من العمر، أقرَّا بما نُسب إليهما، وقاما بالدلالة على موقع إخفاء المركبة والمسروقات. وقد جرى إيقافهما، وإشعار النيابة العامة، كما تم اتخاذ اللازم للتحقيق فيما تضمنه مقطع الفيديو الذي تم نشره، وذلك فيما تضمنه من مخالفات لنظام مكافحة الجرائم المعلوماتية، وسيتم اتخاذ الإجراءات النظامية حيالها.

والأمن العام إذ يعلن ذلك ليؤكد حرص وزارة الداخلية على أمن المواطن والمقيم، وأن الأجهزة الأمنية تعمل بكل قوة وحزم وصرامة لردع كل من تسول له نفسه المساس بأمن المجتمع وسلامته واستقراره.