اعلان

بعد تصاعد الاحتجاجات… السودان يعلن قرارا جديدا !

Advertisement

أعلن اليوم السبت، عن قرار جديد بشأن الخبز في السودان، بعد احتجاجات كان سعره أحد أسبابها، خلال أكثر من أسبوعين ماضيين.

ستباع القطعة بواقع جنيه

وأكد والي شمال كردفان، أحمد هارون، أنه “اعتبارا من يوم غد الأحد ستباع القطعة بواقع جنيه”، حسبما أوردت وكالة الأنباء السودانية. وأعلن الوالي ضرورة “التقيد الكامل بالمواصفات والأوزان في صناعة الخبز عقب توفر كميات كبيرة من الدقيق المدعوم”. وقال هارون خلال لقائه بشعبة أصحاب المخابز بالأبيض بحضور أعضاء حكومته ورئيس المجلس التشريعي إن “هذا العمل يأتي ضمن الجهود التي تقوم بها حكومته للاهتمام بمعاش الناس”.

وصول الدقيق المدعوم للمخابز

وأضاف هارون أن “هناك آلية من الأجهزة الأمنية والشرطية والاستخبارات العسكرية والضباط الإداريين واللجان الشعبية للتأكد من وصول الدقيق المدعوم للمخابز”. ولفت والي شمال كردفان إلى أنه تقسيم مدينة الأبيض إلي 15 قطاعا للمراقبة والمتابعة، وأن “حصة المطاعم والمناسبات الاجتماعية ستكون من الدقيق التجاري”.

صعوبات اقتصادية متزايدة

ويشهد السودان صعوبات اقتصادية متزايدة مع بلوغ نسبة التضخم نحو 70% وتراجع سعر الجنيه السوداني مقابل الدولار الأمريكي وسائر العملات الأجنبية. ويبلغ سعر الدولار رسميا 47.5 جنيه، لكنه يبلغ في السوق الموازية 60 جنيه سوداني، كما يعاني 46% من سكان السودان من الفقر، وفقا لتقرير أصدرته الأمم المتحدة سنة 2016. مما أدى لاحتجاجات عمت مختلف المدن السودانية في الأسبوعين الماضيين، ووقع بسببها قتلى وجرحى باعتراف من الحكومة في الخرطوم.