رئيس المكسيك الجديد يصدم شعبه بعد كشفه عن حجم ثروته !

كشف الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور الجمعة عن أجر متواضع نسبيا له، قائلا إنه “لم يكن مهتما بالمال أبدا”. ووفقا لبيان صدر الجمعة، يحصل لوبيز اوبرادور على 108 آلاف و744 بيزو (5604 دولارات) شهريا بعد خفض أجره بنحو الثلث. كما أن لديه أصول بقيمة 446 ألف و68 بيزو. ويمتلك أولاده مبنى مقاما على مساحة 1.2 هكتار في جنوبى المكسيك، بينما تعود ملكية منزل الأسرة في مكسيكو سيتي إلى زوجته.

وقال لوبيز أوبرادور في مؤتمره الصحفي اليومي: “لم أكن أبدا مهتما بالمال. أنا أناضل من أجل المثل والمبادئ… وعلى الرغم من أنه يتعين علي أيضا توضيح… أنه ليس كل شخص يمتلك شيئًا فهو شرير، الكثير من المواطنين جمعوا ثروة وسلعا بشكل قانوني بجهودهم وعملهم”. كان الرئيس اليساري، الذي تولى منصبه في الأول من ديسمبر قد تعهد خلال حملته الانتخابية بتشكيل حكومة تقشف . ويواجه الساسة المكسيكيون منذ فترة طويلة اتهامات بإخفاء ثرواتهم عن طريق تسجيلها بأسماء أقارب لهم. ولطالما قدم لوبيز أوبرادور نفسه في صورة واحد من الناس في هذا البلد الفقير. وكرر خلال المؤتمر الصحفي ما ذكره من قبل مرارا وهو أنه لا يمتلك بطاقة ائتمان.

اترك رد