تفاصيل جديدة مثيرة وصادمة في واقعة ذبح طبيب مصري لزوجته وأولاده!

كشف أحد أهالي محافظة كفر الشيخ بمصر، عن تفاصيل جديدة في واقعة الطبيب الذي قتل زوجته وأولاده ، قائلًا: “الزوجة سيدة محترمة وبتصلي وعارفة ربنا، والزوج رجل مسامح وطيب ولا يشوبه أي شيء، الاثنين كانوا طيبين”. وأضاف خلال لقاء خاص مع برنامج “90 دقيقة”، الذي تقدمه الإعلامية جيهان لبيب، المذاع على فضائية “المحور” مساء الخميس: “جالنا صدمة من الواقعة”، موضحًا أن الزوجة كانت مذبوحة هي وأطفالها من الوريد بالرقبة.

بكل برود

وتابع: “الزوج كان يجلس بجوارهم بكل برود وبيقول لزوجته مالك في إيه مين عمل فيكي كده عشان خاطري ردي عليا، وكنا حاسين إن الزوج بيمثل وقت الجريمة”، لافتًا إلى أن الزوجة كانت تسير مع أبنائها بمفردها وليس مع زوجها على عكس العادة قبل الجريمة بشهر، ولكن لم يظهر عليها أي ضيق أو مشكلة. وروى عمرو وهبة راضي، تفاصيل جديدة صادمة في قضية ابنة خالته الطبيبة المذبوحة حيث قال “عمرو” في حوار مع برنامج “انفراد” مع سعيد حساسين، على فضائية “الرافدين”: “وقت الحادثة قالولي الحق أختك فوق مذبوحة هي والولاد، كانوا ساكنين في الدور الخامس طلعت فوق لقيتها مرمية على الأرض وليلى والأولاد حولها”.

مرميين على السرير

وأضاف: “الذبح كان من حبل الوريد، اللي بيدبح كان عارف بيدبح إزاي وبيعمل ايه بالضبط”، مواصلا: “عبد الله وعمر كانوا مرميين على السرير وميتين”. وتابع: “زوجها كان متماسكًا رغم أن الموقف كان صادمًا ومهولًا، وأجرى اتصالات بالشرطة لم نكن نتخيل أنه سيكون من قام بالجريمة”، قائلًا: “عمتي والدة القتيلة مش مصدقة حتى الآن الواقعة، وترفض أي حد يقولها إن زوج ابنتها هو من ارتكب الجريمة”.

اترك رد