اعلان

شاهد: ردة فعل عدد من الحيوانات بعد وقوفهم لأول مرة أمام المرآة.. و”الفهد” يخالف التوقعات!

Advertisement

أظهر مقطع الفيديو الذي رُصد بواسطة كاميرا المصور البريطاني “مارك فيرنلي” اللحظات المذهلة التي عاشتها حيوانات غابة الأمازون المطيرة بعد رؤيتها أشكالها لأول مرة أمام المرآة.

وكان المصور البريطاني قد وضع المرآة في غابات الأمازون المطيرة للاطلاع على ردة فعل الحيوانات عند رؤيتها لأنفسها للمرة الأولى، وما كان من الحيوانات كاللبؤة والفهد إلا أنها صرعت من أشكالها بمجرد مرورها أمام المرآة. وبحسب ما أوضحته صحيفة ” ديلي ميل ” البريطانية، أن دراسة المصور البريطاني التي أطلق عليها ” دراسة تحاكي صور المرآة ” قد ركزت على تأثير المرآة على العديد من الحيوانات خاصة القطط الكبيرة وتسجيل ردة أفعالها للحصول على فهم أكبر عن ذكاء هذه الحيوانات. وقال المصور البريطاني ” مارك فيرنلي “: كانت الحيوانات تمشي في الغابة وتقف أمام المرآة ولكنها لا تمتلك الذكاء الذي يمكنها من تمييز نفسها، لقد اكتشفت سلوكيات العديد من الحيوانات الأخرى، مضيفاً أنه من خلال تسجيل سلوكيات كل هذه الأنواع المختلفة ، سنحصل على فهم أكبر عن مدى ذكاء هذه الحيوانات.”