اعلان

خرافة منتشرة في إسبانيا تتسبب في مقتل طفل ليلة رأس السنة

Advertisement

تسببت خرافة وتقليد إسباني قديم في وفاة طفل، يبلغ من العمر 3 سنوات ليلة رأس السنة بمدينة خيخون الإسبانية؛ حيث توفي اختناقاً بمنزله بعدما تناول 12 حبة من العنب.

وتقول الخرافة إن تناول 12 حبة من العنب في ليلة رأس السنة يجنب الإنسان الحظ السيئ، وإن كل حبة من حبات العنب الـ 12 تمثل شهراً جيداً مقبلاً.
وينتمي الطفل لأسرة مهاجرة من الإكوادور تؤمن بتلك الخرافات وفقاً لصحيفة “ذا صن البريطانية”؛ حيث أجبروه على تناول حبات العنب لكن النتيجة كانت كارثية بتعرضه للاختناق، ورغم نقله للمستشفى باءت كل محاولات إنقاذه بالفشل.
ولا تسمح العائلات الإسبانية عادة لأطفالها باتباع هذه العادة؛ حيث يتناول الكثير من الأطفال حبات العنب بسرعة كبيرة تشكل خطورة على حياتهم؛ ويمكن أن تتوقف حبات العنب في القصبة الهوائية وتغلق مجرى التنفس.