اعلان

وفاة كاميليا السادات.. كاتمة أسرار الرئيس المصري الراحل

Advertisement

أعلنت رواية السادات، ابنة الرئيس المصري الأسبق، أنور السادات، مساء الأربعاء، وفاة شقيقتها كاميليا، الابنة الصغرى للرئيس الراحل من زوجته الأولى إقبال ماضي عن عمر يناهز 70 عاماً.

وذكرت أنه سيتم تشييع الجثمان الخميس في مقابر الأسرة بمصر الجديدة، مضيفة أنها ذهبت لشقيقتها التي تقيم بمفردها في منزلها بالمعادي لاصطحابها للمستشفى، من أجل إجراء بعض الفحوصات، فقامت بطرق الباب، إلا أنها لم تفتح.
وأضافت أنها قامت بفتح الشقة، لتكتشف وفاة شقيقتها، في حين أخبرها الجيران أن أنوار المنزل لم تنطفئ طوال يومين على غير العادة، مشيرة إلى أنه تم ابلاغ ابنة شقيقتها التي تقيم في أميركا لحضور جنازة والدتها.
يذكر أن كاميليا من مواليد 10 يونيو عام 1949، حصلت على بكالوريوس الإعلام من جامعة القاهرة. كما حصلت على الدكتوراه من أميركا.
سافرت إلى أميركا في 15غسطس سنة 1981 قبل اغتيال الرئيس الراحل بأسابيع قليلة، وعادت بشكل نهائي للاستقرار في مصر في 28 أكتوبر 2005.
هي الابنة الصغرى للرئيس الراحل من زوجته الأولى إقبال ماضي، التي توفيت في يناير من العام 2010. وكانت والدتها قد تزوجت السادات عام 1940، ثم انتهى الزواج عام 1949، بعدما تزوج الرئيس الراحل زوجته الثانية جيهان السادات.