هل المياه القلوية أكثر صحية من المياه العادية؟

كثر الحديث عن فوائد المياه القلوية أو (Alkaline water) في الفترة الماضية، حيث يقال إنها تساعد على منع الإصابة بالسرطان، وتؤخر الشيخوخة ومفيدة لمظهر الجلد وتنظيف القولون، وترفع المناعة وتساعد على إنقاص الوزن.
ويعتقد بعض المدافعين عن المياه القلوية أن زيادة القلوية تعمل على اتزان حموضة الدم في الجسم. ولكن من المستحيل تغيير مستوى الرقم الهيدروجيني للدم بالأكل أو الشرب، وفقًا لـ”مكة”.

بشكل عام، قلوية المياه مثيرة للجدل إلى حد ما. ولكن حتى الآن المياه العادية هي الأفضل لمعظم الناس، حيث إنه لا يوجد أي دليل علمي يؤكد بشكل كامل الادعاءات الصحية التي يروج لها المؤيدون للمياه القلوية.
وليس هناك ما يكفي من الأدلة العلمية لدعم استخدام المياه القلوية كعلاج لأي حالة صحية، ولا يوصى بتصديق الادعاءات التسويقية لها، ومع ذلك بشكل عام، شرب المياه القلوية يعد آمنا.
ولكن لا يفضل شرب المياه القلوية مع الوجبات لأنه يمكن أن ينتج عن هذا تعطيل إنتاج الحمض داخل المعدة وعسر الهضم وما يترتب عليه من صعوبة امتصاص العناصر الغذائية.
كما أن الإكثار بشكل مبالغ فيه من شرب المياه القلوية يجعل الأمعاء الدقيقة أكثر عرضة لفرط النمو البكتيري وبعض الجراثيم الأخرى، وإذا كان الشخص يعاني من أي مشاكل في الكلى يجب عليه استشارة طبيبه قبل استخدام المياه القلوية، حيث إن هذا النوع من المياه قد يكون ضارًا.

اترك رد