رواية جديدة خارج التوقعات.. التحقيقات تتوصل لقاتل الطبيبة المصرية وأبنائها الثلاثة!

توصلت التحقيقات التي أجرتها الجهات القضائية في مصر إلى أن منفذ جريمة “كفر الشيخ” الذي قتل طبيبة وأبنائها الثلاثة داخل شقتهم هو رب الأسرة. ووفقا لصحيفة “اليوم السابع”، كان مدير أمن كفرالشيخ قد تلقى بلاغا من الدكتور احمد ع ذ أ( 42 سنة) يفيد بأنه عند عودته من عمله إلى منزل أسرته بمدينة كفر الشيخ وجد زوجته منى ف. س وأطفاله عبدالله 8 سنوات، وعمر 6 سنوات، وليلى 4 سنوات مذبوحين.

وبانتقال مدير الأمن ومدير المباحث وعدد من ضباط البحث الجنائى وبمعاينة الشقة لم يتم العثور على أى كسر فى أبوابها أو النوافذ التى تطل على الشوارع أو منافذ المناور، وبدأت شكوك الضباط تحوم حول الزوج لكون الشقة ليس بها أى آثار عنف، وبتضييق الخناق حول الزوج، انهار أمام مدير الامن وضباط المباحث واعترف بجريمته معللا ذلك بوجود خلافات بينه وبين زوجته مما جعله يفقد عقله ويتجرد من إنسانيته ويتخلص من زوجته وأولاده في ليلة رأس السنة. وتم القبض على الزوج الذى قام بتمثيل الحادث فجرا، وتمت إحالته إلى النيابة التي تولت التحقيق.

اترك رد