اعلان

طلاب طهران يهتفون “الموت لجمهورية الملالي” في احتجاجات تطالب بسقوط النظام

Advertisement

تحوَّلت احتجاجات طلاب جامعة آزاد للعلوم والبحوث في طهران إلى مظاهرات عارمة مناهضة للنظام؛ إذ انضم إليها الكثير من المواطنين الذين هتفوا “الموت لجمهورية الملالي”، بحسب الفيديوهات التي انتشرت عبر مواقع التواصل.

وحسب “العربية”، بدأت المظاهرات من ساحة (انقلاب – الثورة) وسط العاصمة، حيث تظاهر الطلاب للمطالبة بإقالة المسؤولين، خاصة رئيس جامعة آزاد، وهو علي أكبر ولايتي مستشار المرشد خامنئي؛ وذلك بسبب حادثة انقلاب حافلة أودت بحياة 10 من زملائهم متهمين إياهم بالتقصير في حياة الطلاب لعدم تحديث أسطول النقل المتهالك. وأظهرت مقاطع، نشرتها حسابات ناشطين عبر مواقع التواصل، انتشارًا مكثفًا لقوات الأمن الإيرانية في شارع “انقلاب” لمنع توجه المتظاهرين وتجمعهم. ونشر تلفزيون “منوتو” الذي يبث بالفارسية من لندن مقطعًا، يظهر اشتباك عدد من المواطنين مع قوات الأمن التي حاولت اعتقال امرأة من بين المتظاهرين. كما نشر حساب مؤسسة “شهرونديار” المدنية عبر موقع “تويتر” مقطعًا، يُظهر هجوم عناصر الأمن على المحتجين في شارع انقلاب بهدف تفريقهم بينما يهتف الناس ضدهم بشعار “يا عديمي الشرف”.