تركي الشبانة من إدارة أكبر المؤسسات الإعلامية العربية إلى وزارة الإعلام.. تعرف على سيرته

أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز أمراً ملكياً أمس (الخميس)، بتعيين تركي الشبانة وزيراً للإعلام خلفاً لعواد بن صالح العواد.

  • ولد شبانة في مدينة الرياض بتاريخ 6 نوفمبر عام 1964، وحاز درجة البكالوريوس في القانون في جامعة الملك سعود عام 1990، وماجستير القانون الدولي في الجامعة الأمريكية بواشنطن عام 1993.
  • وقام بتأسيس شركة “تاس” للاستشارات الإعلامية، وشغل منصب نائب الرئيس لقطاع البرامج والإنتاج في مجموعة “mbc”، وعمل مستشاراً خاصاً ومدير التطوير والاستشارات للأمير الوليد بن طلال بين عامي 2003 – 2007، ورئيساً لقنوات “روتانا” التلفزيونية عام 2007، ومديراً لشبكة قنوات “LBC” اللبنانية عام 2008.
  • ودخل شبانة مجال إدارة المؤسسات الإعلامية منذ عام 1996 م، وأصبح مسؤولاً عن أكبر المحطات التلفزيونية في المنطقة العربية، لينتقل للعمل في مجموعة “روتانا”، ويشغل فيها منصب الرئيس التنفيذي لقطاع التلفزيون، وقام بتحويل قناة “روتانا الخليجية” من قناة موسيقية إلى قناة منوعات.
  • واختير تركي الشبانة حينما كان رئيساً لقنوات روتانا التلفزيونية، ليكون ضمن قائمة تضم 500 شخصية دولية مؤثرة في المجال الإعلامي داخل بلادهم وحول العالم، من قبل مجلة “فاريتي” الأمريكية العالمية.
  • ومن بعض إسهاماته قيامه بتأسيس شركة “كاريزما” للإنتاج التلفزيوني، واستقطابه لعدد من الإعلاميين السابقين في قناة “mbc” مثل بلال العربي والراحل سعود الدوسري، وتأسيسه لمهرجان “شبكة العرب الأمريكيين” بواشنطن عام 1989، ومشاركته في العديد من المهرجانات الخليجية والأنشطة الشبابية.

اترك رد