الإمارات تعيد علاقاتها الدبلوماسية مع النظام السوري

أعلنت وزارة الخارجية والتعاون الدولي الإماراتية إعادة فتح سفارتها في العاصمة السورية دمشق اليوم الخميس 27/12/2018، مؤكدة أن القائم بأعمال السفارة بالإنابة باشر عمله في مقر السفارة بدمشق.

إعادة فتح سفارتها لدى سوريا

وأوضحت الخارجية الإمارتية، أن إعادة فتح سفارتها لدى سوريا، يؤكد حرص دولة الإمارات على إعادة العلاقات بين البلدين الشقيقين لمسارها الطبيعي، ولتعزيز وتفعيل الدور العربي في دعم واستقلال وسيادة الجمهورية العربية السورية ووحدة أراضيها وسلامتها الإقليمية، ودرء مخاطر التدخلات الإقليمية في الشأن السوري. كما أكدت وزارة الخارجية الإماراتية أن دولة الإمارات العربية المتحدة تتطلع إلى أن يسود السلام والأمن ربوع الجمهورية العربية السورية.

تطور الأحداث في سوريا

يُذكر أن دولة الإمارات وبقية دول الخليج كانت قد استدعت في مارس 2012 سفراءها من دمشق، وطالبت الحكومة السورية بسحب سفرائها من جميع دول الخليج، وذلك إثر تطور الأحداث في سوريا وما اعتبرته دول الخليج تصعيداً خطيراً من النظام السوري ضد شعبه.

اترك رد