اعلان

نرمين زقزوق.. قصة طبيبة سعودية حققت إنجازاً بأمريكا وكرمتها كندا وفشلت في العثور على وظيفة بالمملكة

Advertisement

روت طبيبة سعودية متدربة قصة تحقيقها إنجازاً عالمياً كبيراً بحصولها على جائزة “مبتكر العام 2018″، من هيئة جراحة المخ والأعصاب الأمريكية، في الوقت الذي رفضتها الجامعات بالمملكة ولم تجد وظيفة لها بأي مؤسسة أكاديمية بالبلاد.

وتحدثت الدكتورة نرمين زقزوق جميل زقزوق، عن رحلة تفوقها، والتي توجتها مؤخرا بالحصول على جائزة “مبتكر العام” في المؤتمر العلمي السنوي الذي انعقد هذا العام بمدينة هيوستون بولاية تكساس بأمريكا.
وبينت أن بحثها عن استحداث وسيلة جديدة بالتسجيل المباشر للمستوى الجراحي في عمليات العمود الفقري، حصل على الجائزة بعد منافسة ما يفوق 60 بحثاً علمياً قُدّم هذا العام في مجال جراحة المُخ والأعصاب.
ولفتت إلى أن جامعة تورنتو بكندا قامت بتكريمها لإنجازها، وأصبحت أول طبيبة متدربة تحصل على جائزة رفيعة المستوى في هذا المجال طيلة مسيرة الجامعة في مجال البحث العلمي في جراحة المُخ والأعصاب.
وأشارت إلى أنها رغم إنجازاتها لم تجد اهتماما من الجهات الأكاديمية بالمملكة، ولم تتمكن من الحصول على وظيفة في مُنشأة أكاديمية بالبلاد تتناسب مع كفاءاتها العلمية للاستفادة مُستقبلاً من خبرتها البحثية، لافتة إلى أن الردود كانت: “نأسف لعدم وجود وظيفة شاغرة في مجالك” أو “نأسف إذ إن درجة الدكتوراه مؤهل أعلى من متطلباتنا لأطباء أعضاء هيئة التدريس”.
وقالت إن وزارة التعليم -وهي جهة ابتعاثها التي دعمتها مادياً بمنحها بعثة لدراسة درجة الزمالة- لم توافق على دعمها لدراسة درجة الدكتوراه بالإضافة إلى الزمالة، ما جعلها تدرس الدكتوراه على حسابها الخاص.