اعلان

غارات إسرائيلية تدمر مواقع للحرس الثوري وحزب الله بدمشق

Advertisement

نفذت إسرائيل، ليل الثلاثاء، غارات استهدفت مواقع للحرس الثوري الإيراني وحزب الله في ريف دمشق، ودمرت على الأقل 3 مستودعات أسلحة إيرانية.

وأفاد مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان، رامي عبدالرحمن، في اتصال مع “الحدث”، أن إسرائيل قصفت مواقع لحزب الله في الكسوة والديماس في محيط دمشق.
وأكد أن غارات إسرائيل استهدفت مخازن أسلحة لميليشيات إيرانية ومواقع لحزب الله في ريفي دمشق الغربي والجنوبي.
من جانبها، أفادت وسائل إعلام تابعة للنظام السوري، ليل الثلاثاء، أن الدفاعات الجوية السورية تصدت لعدد من الصواريخ في محيط دمشق.
وقال مراسل “العربية”، إن الغارات الإسرائيلية قرب دمشق تم تنفيذها من أجواء لبنان، وسقطت بقايا صواريخ سورية دفاعية في مناطق لبنانية في البقاع.
وبحسب مراسل “العربية” في القدس، قامت إسرائيل بتفعيل نظام دفاعي وتصدت لصواريخ سورية فوق الجولان، فيما أعلنت إسرائيل التصدي لصواريخ مصدرها سوريا.
وبثت قناة الإخبارية التلفزيونية التابعة للنظام السوري، نبأ عاجلا يقول إن الدفاعات الجوية تصدت لصواريخ وأهداف معادية، بحسب وصفهم.
هذا وتحدث مدير المرصد، عن وجود بوارج حربية إسرائيلية قبالة السواحل اللبنانية الجنوبية.
وقالت مصادر “العربية”، إن الطيران الإسرائيلي حلق فوق البقاع وجنوب لبنان بشكل مكثف.
من جانبها، أعلنت الوكالة الوطنية اللبنانية أن الطائرات الإسرائيلية تنفذ غارات وهمية في جنوب لبنان، وتطلق بالونات حرارية فوق السواحل اللبنانية.