بالفيديو: مصرية بلا ذراعين تتحدى إعاقتها لتعول أسرتها

بركة كمال شنودة فتاة مصرية تبلغ من العمر 34 عاماً، ولدت بدون ذراعين لكنها لم تستسلم لإعاقتها، وأتقنت استخدام قدميها بديلاً عن يدها لتمارس كافة أمور حياتها وتتعلم وتعمل وتعول أسرتها.

تعيش بركة في قرية بني سميع، التابعة لمركز أبوتيج محافظة أسيوط جنوب القاهرة، في منزل بسيط مع شقيقاتها الثلاث ووالديهم، تتعلم في الصباح وتعمل في المساء.
واجهت بركة الكثير من الصعوبات والتحديات أثناء مراحل حياتها المختلفة، حيث سعت منذ سنوات عمرها الأولى لكي تلتحق بالمدرسة، لكن والدتها خشيت من تعرضها للمضايقات والسخرية فلم تلحقها بالتعليم عند وصولها لسن الالتحاق بالمدارس، ومع إلحاح الطفلة تقدمت أسرتها بها للمدرسة في عمر 8 سنوات لتفاجأ برفض الإدارة قبولها لتجاوزها السن.
لم تستلم بركة لمصيرها وتقول لموقع “العربية.نت” إنها تعلمت من شقيقاتها الثلاث القراءة والكتابة واستخدمت قدمها اليمنى في الكتابة، ثم التحقت بفصول محو الأمية التابعة للمحافظة حتى حصلت على شهادة محو الأمية، كما تقوم بالعمل في إحدى الصيدليات بالقرية ليلا لمساعدة الأسرة في تدبير نفقات المنزل، خاصة أن والدها مسن وأصبح عاجزا عن العمل.
تقوم بركة بكافة أنشطة حياتها باستخدام قدمها اليمنى، من تمشيط شعرها لتناول الطعام، للعمل في حياكة الملابس وبيعها، وتقديم الأدوية في مقر عملها بالصيدلية، مؤكدة أنها سعيدة بحياتها ومساندة الجميع لها وهو ما جعلها لا تشعر بإعاقتها.
وتحلم بركة بمساعدة والدها في بناء منزل جديد للأسرة، وتتمنى أن تساهم في توفير حياة كريمة لشقيقاتها ووالدتها، مؤكدة أن الإعاقة دفعتها للتحدي وإثبات الذات وتقوية قدراتها في التعلم والعمل وبناء مستقبل متميز لها.

اترك رد