بالفيديو: مواطن يشكو استلامه فواتير مياه “صادمة” على شقته.. ومسؤول يوضح سبب المشكلة وخطة الشركة للتغلب عليها!

اشتكي مواطن من ارتفاع أسعار فواتير مياه الشرب مطالبا الجهات المختصة ببحث مشكلته والعمل على حلها. وقال المواطن ” خالد العتر” خلال لقاء له في برنامج ” تم ” أنه يعيش في منزل بالإيجار وعندما تقدم بشكاوى إلى الشركة بشأن ارتفاع أسعار فواتير المياه طلب منه الموظفون فصل الوحدات حيث يستخدم خزان مشترك بينه وبين جاره الذي يقيم في الطابق الآخر من المنزل .

وتابع: تم فصل الوحدات بالفعل ولكن استمرت مشكلة ارتفاع قيمة الفواتير . ومضى قائلا: ” كانت قيمة الفواتير قبل فصل الوحدات تتراوح من 500 لـ 700 لـ 800 ريال وبعد فصل الفواتير تراوحت الأسعار من 900 لـ 1400 ريال ” . وعرض المواطن خلال مشاركته في البرنامج فاتورة مياه دفع قيمتها بعد فصل الوحدات مشيرا إلى أن قيمتها بلغت 963 ريال . وتابع: هذا مبلغ كثير جدا خاصة أن أسرتي تتكون من 4 أفراد فقط “. وأردف: الفواتير غير منتظمة بالشهر وعلى سبيل المثال لدي فاتورة مدتها 63 يوم وفاتورة 37 يوم وأخرى 33 يوم وبلغت قيمة الأخيرة 1016 ريال في حين الأولى بلغت قيمتها نحو 900 ريال على الرغم من أن الأخيرة مدتها أقل . وأشار إلى أنه تقدم ببلاغ إلى الشركة وفوجئ بقيام الموظفين بتغيير العداد ووضعوا بدلا منه عداد إلكتروني واستمر ارتفاع الفواتير أيضا ما دفعه للاستعانة بشركة معتمدة لعمل تقرير عن نسبة الاستهلاك وقدمه إلى الشركة دون حل المشكلة.

ومن جانبه قال الدكتور عبدالرحمن الشهري مدير عام التشغيل الذكي بشركة المياه أنه كانت هناك إشكالية في قراءة العدادات في السابق، ومنذ عام ونصف استبدلنا العدادات بإلكترونية جديدة بنسبة 87% من المشتركين. وذلك في 4 مدن هي ” الرياض وجدة ومكة والطائف” . مؤكدا أن هناك خطة لاستكمال جميع المناطق في المملكة ومن المتوقع الانتهاء في الرياض خلال شهر. وأضاف: أعدنا برمجة آلية الفوترة بالكامل، ووضعنا لها معايير جودة؛ بحيث أن الفواتير التي تأتي عالية يكون عليها حجز ويجب أن تراجع من موظف مختص مشيرا إلى أنه في السابق كان يتم حجز 200 ألف فاتورة لمراجعتها في الشهر وإذا كان الرقم مبالغ فيه لا يتم تصدير الفاتورة إلى المواطن أما إذا كانت صحيحة يتم تصديرها للمواطن والآن انخفضت النسبة ووصلت نسبة الحجوزات إلى 2,5% فقط . وقال: أن نسبة 92% من الفواتير يتم حاليا إصدارها شهريا.

اترك رد