اعلان

أخصائي: 65% من مرضى القلب بالمملكة مصابون بضغط وسكر.. احذر “الكرش”

Advertisement

أبدى أخصائي التمريض في أمراض تصلب الشرايين وضعف عضلة القلب بمستشفى الحرس الوطني الدكتور الطيب وحيد لافي، أسفه من تجاوز مرضى القلب في المملكة النسب العالمية فيما يخص إصابتهم بأمراض مزمنة وهي الضغط والسكر والدهون. وقال في حديثه وفقًا لـ”سبق”، على هامش المشاركة في “جنادرية 33” تحت سقف الشؤون الصحية بالحرس الوطني: إنه بحسب جمعية القلب السعودية ودراسات مركز الملك عبدالعزيز لأمراض وجراحة القلب؛ فإن 65% من مرضى القلب في المملكة لديهم ضغط وسكر ودهون، وهي نسبة عالية مقارنة بالعالم الآخر الذي لا يتعدى 30%. وأشار “لافي” إلى أنهم يشاركون في المهرجان الوطني للتراث والثقافة لجانب التوعية، والكشف الأوليّ على الزوار، وينصحون المرضى بالمستوى المطلوب دون وصفات صحية؛ مثمناً ارتفاع الوعي لدى الناس حول خطر الأمراض المزمنة والوقاية منها.

وفي معرض حديثه، تَطَرّق “لافي” إلى واحد من أشهر أمراض القلب وهو “تصلب الشرايين”؛ موضحاً أن من أسباب الإصابة به سمنة البطن “الكرش”، والسكر والضغط وكذلك العامل الوراثي والتدخين، ومن أعراضه آلام في الصدر بعد بذل أي مجهود والتعرق والخفقان ووجع اليد والرقبة. ومن خلال تجربته في الكشف على زوار مهرجان الجنادرية، وجد “لافي” أن هناك مصابين بالسكر ليس لديهم علم، وكل مصابين اثنين؛ بينهم واحد لا يعلم.. وهنا يأتي دور التنبيه وتقديم النصائح ورسم الخطة العلاجية للمريض؛ مؤكداً أن توعية الزوار من أخطار الأمراض والتعامل والتعايش معها هي مسؤولية اجتماعية ووطنية دأبت الشؤون الصحية بالحرس الوطني على تقديمها بأعلى المستويات.