تحريات وبحث “كعكية مكة” تفكّ لغز شاب عُثر عليه مصابًا بإصابات بالغة

نجحت الجهات الأمنية بشرطة العاصمة المقدسة، وتحديدًا تحريات وبحث شرطة الكعكية، في فك غموض لغز العثور على شاب مصاب بكسر في الأنف والجمجمة وتهشم بالأسنان وشبه فاقد للوعي، في أحد الأحياء ببطحاء قريش. وكان مركز العمليات الموحدة تلقى بلاغًا عن وجود شاب يعاني تهشمًا في الوجه وتساقطًا لعدد من الأسنان وعليه آثار ضرب مبرح، وعلى الفور باشرت الجهات الأمنية ممثلة بشرطة الكعكية، البلاغ، وتولت شعبة التحريات والبحث بالقسم تتبع خيوط القضية. وكشفت مصادر بحسب “سبق” عن أن المجني عليه استوقفه ثلاثة أشخاص، وطلبوا منه إيصالهم إلى أحد الأحياء ببطحاء قريش، واستمروا بالمماطلة بالسائق حتى اختاروا شارعًا لا يشهد حركة للمركبات والمشاة.

وترجل أحد الأشخاص الثلاثة من المركبة، وفاجأ السائق بضربة قوية على وجهه تسببت بكسر لأربع أسنان علوية، وأتبعه بضربة أخرى أسقطت له ستّ أسنان من الفك السفلي، وتابعها بعدد من الضربات تسببت له بكسر في الأنف وعظمة العين. وتولّى الجناة الثلاثة إركاب قائد المركبة تحت تهديد السلاح الأبيض، وسلب ما بحوزته من مبلغ مالي تجاوز 4 آلاف ريال، ومن ثم إركابه في المقعد الخلفي والتوجه بالمركبة إلى إحدى الصرافات ومطالبته بسحب مبلغ 5 آلاف ريال. وعند وصول الجناة إلى إحدى الصرافات ونزول المجني عليه، فرّوا بالمركبة وتركوا المجني عليه يتخبّط في دمائه وأخفوا المركبة في أحد المواقع. وجرى تشكيل فريق من تحريات وبحث شرطة الكعكية، الذي تتبع خيوط الجريمة، وبالبحث والاستدلال تمكّنوا بفضل الله من الوصول للجناة، واتضح أنهم ثلاثة أشخاص: سعودي، وحضرمي، ويماني، وجرى عمل كمين لهم والقبض عليهم وتصديق اعترافهم، وأُحيل ملف القضية للنيابة العامة.

اترك رد