اعلان

بعد أن كثر الجدل حولهما.. فوائد صحية للقهوة والشاي لا تتوقعها

Advertisement

بعد الماء الطبيعي، تعد القهوة والشاي أكثر المشروبات التي يتمتع بها البشر حول العالم، فكلاهما يحتوي على مكونات قد تساعد على تحسين صحتك، كما أنهما يعدان معا سببا مقبولا لدعوة صديق لتناولهما.

  • أساس القهوة: تنمو حبوب القهوة على الأشجار المزهرة الموجودة في أكثر من 50 دولة حول العالم، بما في ذلك الولايات المتحدة (هاواي). يتم تحميصها وطحنها، ثم غليها، أو نقعها أو غليها بالبخار لصنع القهوة، ويختلف ذلك اعتماداً على المكان الذي تعيش فيه وطريقة تناولك لها.
  • أساس الشاي: يشرب أكثر من ثلثي سكان العالم هذا المشروب، وهو منتج من ورق شجرة تسمى “كاميليا سينينسيس”، وعادة ما توضع الأوراق في الماء الساخن لبضع دقائق ثم تقدم شايا ساخنًا أو مثلجا.
  • أنواع الشاي: يقوم صانعو الشاي بتجفيف الأوراق وسحقها لإخراج الزيوت منها، ثم يعرضونها للهواء لفترة من الوقت، اعتماداً على نوع الشاي الذي يريدون صنعه. تسمى هذه العملية “التخمر”، وهو تفاعل كيميائي يؤثر على نكهة الأوراق ويحولها إلى اللون البني.
  • الشاي والكافيين : كلما طالت مدة تعرض أوراق الشاي للهواء كلما زادت نسبة الكافيين فيه، فالشاي الأخضر لا يتم تخمير أوراقه على الإطلاق، وهذا هو السبب في عدم وجود مادة الكافيين به تقريباً. أوراق “أولونغ” أو الشاي الصيني، يتم تخميرها لبعض الوقت، في حين تكون أوراق الشاي الأسود هي الأطول في مدة التخمير.
  • الجذور الحرة: هي مواد يمكن أن تلحق الضرر بخلايا جسمك وتؤدي إلى المرض، ويكونها الجسم عندما يحوّل أغذية معيّنة إلى طاقة، وعندما يضرب ضوء الشمس بشرتك. يمكن أيضا أن تتكون تلك المواد لديك مما تتناوله أو تشربه. لكن الشاي والقهوة يساعدان الجسم على محاربة تلك المواد، بمضادات الأكسدة.
  • السكري من النوع الثاني: يرتبط الشاي والقهوة باحتمال أقل للإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، ما يؤثر على كيفية استهلاك جسمك لسكر الدم الجلوكوز لتوليد الطاقة. القهوة بها كثير من مضادات الأكسدة التي تساعد على الحفاظ على نسبة السكر في الدم منخفضة وأكثر استقرارا، وهو التحدي الرئيس لمرضى السكري، كما أن مضادات الأكسدة من الشاي قد تساعد جسمك على معالجة السكر في الدم.
  • الشلل الرعاش (باركنسون): يمكن للقهوة والشاي أن يساعدا في مكافحة هذا المرض الخطير الذي يهاجم الخلايا العصبية في الدماغ، ويجعل الحركة صعبة على من يصاب به، حيث تشير بعض الدراسات إلى أن الكافيين يمكن أن يخفف الأعراض المبكرة لمرض باركنسون، فيما يرى آخرون أن شرب القهوة والشاي قد يساعد في حماية الدماغ منه مبكرا.
  • أمراض القلب: كان الأطباء يعتقدون أنه على مرضى القلب أن يمتنعوا عن الشاي والقهوة، بسبب الكافيين، لكنهم الآن يرون أنه قد يكون لهما دور في الحماية من ذلك المرض. وأثبتت إحدى الدراسات، أن المرضى الذين شربوا 3 إلى 5 أكواب من القهوة يومياً كانوا أقل احتمالاً لتراكم الكالسيوم في الأوعية الدموية التي توصل الدم إلى عضلة القلب، ما يعني انخفاض فرصة الإصابة بأمراض القلب.
  • مرضى الكبد: الكبد عضو آخر ربما يستفيد من هذين المشروبين، فتناول 3 أكواب أو أكثر من القهوة يومياً قد يقلل من احتمالات الإصابة بأمراض الكبد المزمنة، والتليف الكبدي، وسرطان الكبد، وقد يكون دواءً بديلاً للأشخاص الذين يعانون من هذه الأمراض. يحتوي البن على أكثر من 100 مركب كيميائي مختلف، ويحاول العلماء معرفة كيف تعمل تلك المركبات وكيف يمكنها أن تساعد الكبد.
  • السكتة الدماغية: تحدث السكتة الدماغية عندما يتم قطع الدم عن منطقة معينة من الدماغ، إلا أن كوباً من القهوة أو الشاي في اليوم قد يقلل من احتمال الإصابة بها، وقد يكون السبب أن القهوة يمكن أن تخفف الالتهاب وتساعد على التحكم في مستويات السكر في الدم. ويرتبط شرب الشاي الأسود بانخفاض ضغط الدم، ما يجعلك أقل عرضة للإصابة بسكتة دماغية.
  • السرطان: القهوة والشاي الأخضر قد يساعدان في الوقاية من سرطان الثدي والبروستات، في حين أن جميع أنواع الشاي قد تحميك من أنواع السرطان التي تؤثر على المبيض والمعدة. يعتقد الباحثون أن مضادات الأكسدة في الشاي، بما في ذلك “بوليفينول”، لها فضل كبير في ذلك.
  • مرض “الزهايمر” مرض “الزهايمر” يهاجم الخلايا العصبية في الدماغ ويمكن أن يسبب فقدان الذاكرة وتغيرات في أنماط التفكير والسلوك. تحتوي القهوة على مضادات الأكسدة التي قد تساعد في حماية الخلايا العصبية، كما أن الشاي الأخضر لديه بعض مضادات الأكسدة التي قد تساعد في منع تجمع البروتينات التي يعتقد أنها تسبب ذلك المرض.
  • حصى في المرارة: حصى المرارة هي قطع صغيرة من الكوليسترول الصلب ومواد أخرى. والمرارة جزء صغير على شكل كمثرى توجد في البطن وتساعد في عملية الهضم. يمكن لحصى المرارة أن تسبب أحياناً مشاكل خطيرة للصحة وآلاما، إذا لم تتم معالجتها. ويمكن للقهوة أن تقلل من احتمال تكون الحصى، لأنها تساعد على تحريك السوائل عبر المرارة وتقلل من نسبة الكولسترول، ما يقلل من احتمال تكون حصى في المرارة.
  • فقدان الوزن: إذا كنت من محبي المشروبات منخفضة السعرات الحرارية مثل القهوة والشاي بدلاً من المشروبات السكرية، فستجد أن فقدان الوزن يصبح أسهل. وتشعرك القهوة والشاي بالرضا، مع عدم وجود سعرات حرارية فيهما تقريبا، خاصة إذا تناولتهما بدون السكر والقشدة، فعليك تناولهما دون إضافات.
  • لا تفرط في ذلك: على الرغم من الفوائد الصحية للقهوة والشاي، فيمكن للكثير من الكافيين أن يجعلك قلقا أو سريع الانفعال ويجعل النوم صعباً، كما يمكن أن يفقدك الكالسيوم، ما قد يؤدي بك إلى حدوث كسور في العظام، حيث يحافظ الكالسيوم على العظام قوية. استشر طبيبك لمعرفة المقدار المناسب لك.