اعلان

شاهد: مغتصب أطفال يستدرج فتاة بعد 9 أيام من خروجه من سجن 20 عاما

Advertisement

رصدت كاميرا مراقبة أحد الشوارع الروسية لقطات مروعة لمغتصب أطفال يستدرج طفلة تبكي لعدم معرفتها طريق والديها، فوفقا لما نشرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، اقترب القاتل والدان باغتصاب الأطفال من الفتاة التي تبلغ من العمر ثمانية أعوام بينما كانت تبكي بمحطة حافلات في مدينة ” كيزيل” وتظاهر أنه شرطي وسيساعدها، قائلا بأن والديها ينتظرانها في مركز الشرطة.

حاول المتهم اغتصاب الفتاة لكنها قاومته وبكت وعندما ضربها ارتفع صوت بكائها أكثر، مما جذب عددا من الرجال الذين وبخوه لضربها ففر هاربا.
وتمكنت الشرطة من التعرف على المتهم من لقطات الكاميرا، وبموجب القانون الروسي يمكن أن يتلقى المتهم حكما بالسجن 20 عاما إذا ما تمت إدانته، ونقلت القضية إلى المحكمة، بينما يظهر المتهم يمثل الحادث مشيرا للمكان الذي استدرج الفتاة إليه ومحاولته تهدئتها وفشله في ذلك.
المفاجأة أن الرجل كان أخلي سبيله منذ عدة أيام فقط من سجن لمدة 20 عاما بسبب قتله فتاة قاصرة عمرها 14 عاما عام 1998 للتغطية على محاولته اغتصابها.