اعلان

يستهدف جهات في السعودية والإمارات.. عودة الفيروس الخبيث شمعون بعد غياب عامين

Advertisement

أكدت شركة البرمجيات الأمنية “سيمانتك” عودة الفيروس الخبيث المعروف بـ”شمعون” للهجوم مجددًا بعد غياب عامين، ليستهدف جهات جديدة في منطقة الشرق الأوسط بتأثير مضاعف، ويقوم كذلك بحذف جميع ملفات بدء التشغيل الرئيسية.

وتعرضت شركة “سايبم للخدمات النفطية” الإيطالية للهجوم السيبراني على خوادمها في منطقة الشرق الأوسط، إذ أكدت الشركة أن “شمعون” تم استخدامه في هذا الهجوم، وأصاب ما بين 300 و400 خادم، وما يصل إلى 100 حاسوب شخصي.
وأشارت “سيمانتك” إلى أن “شمعون” عمل في فترة الهجوم ذاتها على الشركة الإيطالية لضرب جهات في السعودية والإمارات محاولاً استهداف شركتين تعملان في مجال النفط والغاز.
وسبق لهذا الفيروس أن هاجم أجهزة كمبيوترات شركات الطاقة في السعودية والشرق الأوسط، وأشار حينها مسؤولون في أمن المعلومات في الولايات المتحدة إلى معلومات يملكونها بأن إيران وراء تلك الهجمات الإلكترونية.
وحذرت وكالة الأمن القومي الأمريكي في 2017 من أن إيران ستواصل الهجمات الإلكترونية ضد دول عدة، من بينها شركات سعودية، وأخرى أمريكية، وتسعى لزيادة فاعليتها من خلال تكتيكات وتقنيات مختلفة للتحايل على الضحية “شبكة الحواسيب” عقب الهجمات السابقة لفيروس شمعون 1 وشمعون 2.