شكراً وما شاء الله.. شاهد كيف احتفت الأمم المتحدة بلغة الضاد

نشر حساب الأمم المتحدة‏ على “تويتر”، اليوم، مقطع فيديو يرصد تحية من فريق التواصل الاجتماعي لكل الناطقين باللغة العربية في #اليوم_العالمي_للغة_العربية.

وتنوّعت العبارات الترحيبية للفريق بين “السلام عليكم.. صباح الخير.. أهلا وسهلا بكم في الأمم المتحدة.. مرحباً.. شكراً.. حبيبي.. اللغة العربية مهمة.. أحب اللغة العربية.. ما شاء الله.. مبارك.. إلى اللقاء”.
وكان قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة ذو الرقم 3190 (د-28) المؤرخ في 18 ديسمبر 1973م، قد صدر بإدخال اللغة العربية ضمن اللغات الرسمية ولغات العمل المقررة في الجمعية العامة ولجانها الرئيسة؛ لما للغة العربية من دور مهم في حفظ ونشر حضارة الإنسان وثقافته، وعليه تقرّر الاحتفال باللغة العربية في 18 ديسمبر؛ كونه اليوم الذي صدر فيه قرار الجمعية العامة.
وكانت اللغة العربية لغةً رسميةً معتمدةً في “اليونسكو” قبل تاريخ إدخالها ضمن اللغات الرسمية ولغات العمل المقررة في الجمعية العامة للأمم المتحدة ولجانها الرئيسة، وفي 17 نوفمبر 1999م في الدورة الثلاثين للمؤتمر العام أعلنت “اليونسكو” يومَ 21 فبراير يوماً دوليّاً للغة الأم من أجل النهوض بالتنوع اللغوي والثقافي في العالم، وفي 19 فبراير 2010م اعتمدت إدارة الأمم المتحدة لشؤون الإعلام قراراً يقضي بالعمل على الاحتفال بيومٍ عالميٍّ لكل لغة من اللغات الرسمية الست ولغات العمل المقررة في الجمعية العامة للأمم المتحدة، وحدَّدت يوم 18 ديسمبر يوماً دوليّاً للغة العربية، وفي الدورة التسعين بعد المائة للمجلس التنفيذي لليونسكو دعا المجلس، إلى إدراج اليوم العالمي للغة العربية الموافق 18 ديسمبر من كل عام ضمن الأيام الدولية التي تحتفل بها “اليونسكو”.

اترك رد