اعلان

ممرض وممرضة سعوديان يسعفان مسافرة على متن رحلة جوية

Advertisement

نجح ممرض وممرضة، اليوم، كانا على متن رحلة جوية تابعة للخطوط السعودية متجهة من تبوك إلى الرياض، في إنقاذ مسافرة في العقد الثالث من العمر تعرضت لضيق تنفس ودوخة ونزول في ضربات القلب، وقاما بمتابعة الحالة حتى وصولهما إلى وجهتهما وبمتابعة من طاقم الطائرة. وقال الممرض فهد نواش العنزي، أخصائي تمريض يعمل في مستشفى تيماء العام: تابعنا حالة المسافرة حتى استقرت العلامات الحيوية لها، وبدأت بالكلام وقمنا بإعطائها أوكسجين تم توفيره من الطائرة. وأضاف: أسهمت معي في متابعة حالة المسافرة، ممرضة سعودية كانت على متن الرحلة لا يحضرني اسمها وتعمل في قسم العناية المركزة في أحد مستشفيات الرياض.

وتابع: الحالة المرضية للمسافرة جاءت بعد إقلاع الطائرة بـ30 دقيقة، وقد عادت بشكل طبيعي ولم يستدعِ أن تهبط الطائرة اضطرارياً، وقد استقرت حالتها إلى أن وصلنا مطار الملك خالد بالرياض. وقدم “العنزي” شكره لكابتن الطائرة ولطاقمها على متابعتهم الحالة، وما تملكه الطائرة من إمكانيات. وشدد الممرض “العنزي” على أهمية الحصول على دورة الإنعاش القلبي الرئوي، والتي تهدف إلى التعامل مع الحالات الإسعافية الطارئة، مبيناً أن الهيئة السعودية للتخصصات الصحية لديها قرار يُلزم جميع الممارسين الصحيين بالحصول على شهادة في الإنعاش القلبي الرئوي.