فيديو.. المغامسي: القبول بالتعددية هو ديدن علماء الإسلام ويستشهد بحادثة الإمام أبي حنيفة الذي أجاز شرب النبيذ

أكد الشيخ صالح المغامسي الداعية المعروف وإمام وخطيب مسجد قباء بالمدينة المنورة من خلال إستضافته في برنامج ( في الصورة) الذي يقدمه الإعلامي عبدالله المديفر أن القبول بالتعددية هو الذي يفئ بالناس الى الإعتدال، مستشهدا بحادثة أبو حنيفة الذي كان يرى النبيذ جائزا ولا يرى غضاضة في معاشرة من لا يرى ذلك والتصافي معه ومصادقته.

وأضاف :” قد أصاحبك وأنت ترى رأيا وأنا أرى رأيا ، مادام لم يخالف نصا صريحا ولا إجماعا متفق عليه ، وهذا يوطن تماما القبول بالتعددية ، وإذا أنشأت جيلا بمثل هذه المفاهيم أصبح الناس لا ينقب بعضهم بعضا “، وإستشهد قائلا :” كان النبيذ في عرف أبو حنيفة مرخصا به ، فزار الإمام أحمد أحد أصحابه ممن كان يرى أن النبيذ جائزا ويعلم ذلك منه ، والآخر يعلم أن أحمد يرى أن النبيذ لا يمكن أن يرخص به ، ولكن كانت النفوس سامية ، فقبلت بالتعددية ، فلما جاء الإمام يزوره منذ أن دخل أسرع حتى جلس عنده ، فأصبحت آنية النبيذ خلف الإمام أحمد ،وأخذ يطمئن عليه ويدعو له ، ومن ثم خرج ، فلما خرج قال له أصحابه : أما أنكرت عليه ؟ فقال أبي عبدالله رحمه الله : لم أر شيئا، وتعمد أن لا يرى شيئا ، فقيل للرجل : هلا أخفيت الأواني ، فإن لم استحي من الله فلن استحي من ابي عبدالله ، وكانوا يجدون العذر لغيرهم رحمهم الله”.

التعليقات مغلقة.