اعلان

ميريام فارس تكشف ظروف مرضها وغيابها في اعتراف مؤثر من القلب

Advertisement

وجهت ميريام فارس رسالة من القلب لجمهورها تحدثت فيها بشكل مؤثر عن ظروف مرضها وابتعادها لأكثر من 6 شهور عن الساحة الفنية.

ونشرت ميريام فارس صورة من أحدث ظهور لها، وأرفقتها برسالة مطولة باللغة الإنجليزية عبرت فيها عن الخوف والانهيار اللذين عاشتهما طوال فترة علاجها من مرضها الدقيق الذي رفضت الكشف عنه، ولكنها أصرت أنها ليست مصابة بالسرطان.
وكتبت النجمة اللبنانية في رسالتها: “الفترة الماضية كانت مرحلة مهمة جداً في حياتي.. كنت خائفة وبكيت وكنت أشعر بالانهيار.. حبكم وتفكيركم بي كانا وحدهما الدفعة الإيجابية التي حفزتني لى من أجل الخروج من هذه الحالة والنهوض مجددًا”.
وأكملت ميريام فارس في رسالتها إلى جمهورها: “أقول لكم : (استمتعوا بحياتكم .. كل لحظة هي نعمة)، ولا بد أن تؤمنوا دائمًا أن أسوأ الأوقات هي حسب إرادة الله من أجل مصلحتك الخاصة، وسوف يرشدك إلى اجتيازها.. ها أنا قد عدت وأنا سعيدة للغاية لأشارككم بأحدث أغنياتي (قومي) بكل حب وشغف”.
وكانت النجمة اللبنانية قد خضعت لجراحة في ساقها منذ بضعة أشهر وبعدها ألغت كافة حفلاتها، قبل أن تعلن للجمهور عن إصابتها بمرض دقيق يستلزم علاجاً مطولاً وفورياً.