اعلان

الداعية السليم: لا مانع من فتح المحلات أثناء وقت الصلاة.. وعضو نيابة سابق: تعظيم أمر الصلاة بإغلاق المحلات ليس واجبا !فيديو

Advertisement

قال أستاذ العقيدة وعميد كلية أصول الدين سابقا والداعية “فهد السليم” خلال مشاركته في برنامج ( يا هلا) المذاع في فضائية روتانا خليجية أنه لا مانع من فتح بعض المحلات أثناء وقت الصلاة بما يرفع الضرورة والحاجة، وهذه الضرورات يقدرها المسؤولون. وفي المقابل أوضح المحامي نايف آل منسي عضو النيابة سابقا أن المشكلة في ثقافة الإكراه أو الهداية القسرية التي كانت سائدة في الماضي حولت العلاقة مع الله من علاقة شخصية لعلاقة اجتماعية. مبينا أن الدولة كافحت هذا الفكر في ذلك الوقت ولكنه ظل موجود، وأصبحت العلاقة مع الله عز وجل بدلا من انها علاقة شخصيا صارت اجتماعية، ومن ذلك إلزام الناس بأن يغلقوا محلاتهم وقت الصلاة ، ومسألة وجوب صلاة الجماعة مسألة خلافية ويجب ان نحترم سعة المذاهب واختلافات العلماء ولا نفرض رايا دون راي.

وأضاف آل منسي :” إن أرددنا تعظيم قدر الصلاة يوجد ضوابط لهذا التعظيم، أول شئ ينبغي أن نعرفه أن التعظيم ليس واجبا ، مثلا يوجد تعظيم وارد في الشرع كعدم المرور أمام المصلي حتى لا تقطع صلاته ، وهذا تعظيم للصلاة وارد في الشريعة ، ويجب فعله ، ويوجد أنواع لم ترد في الشريعه ولكنها خير وغير ملزمة “. وأردف مستدلا بسنة النبي عليه أفضل الصلاة والسلام :”ورأى النبي صلى الله عليه وسلم في أحد سفراته شخصا واقع في الأرض مغمي عليه فقال عليه الصلاة والسلام ما بال هذا؟ فقالوا : صائم ، فقال عليه الصلاة والسلام ليس من البر الصيام في السفر “. يذكر أن إستفتاءا اجراه برنامج ( ياهلا) المذاع في قناة روتانا خليجية في صفحته على موقع التواصل الاجتماعي تويتر حول إغلاق المحلات وقت الصلاة شارك اكثر من 19 الف مصوت ، كشف أن 54 % لا يؤيدون إغلاق المحلات وقت الصلاة وفي المقابل 46 % يؤيدون إغلاقها.