اعلان

الأخطاء الإدارية .. فيلم رعب للأندية السعودية

Advertisement

الأخطاء الإدارية شبح سبّب الرعب لبعض الأندية السعودية في الفترة الماضية، وذلك بعد ارتكاب أخطاء تتعلق بإشراك لاعبين بشكل غير قانوني في المباريات. ويذكر أن أزمة مباراة النصر والوحدة حول ارتكاب خطأ إداري ليست الأولى، خاصة بعد تقديم نادي النصر مذكرة احتجاج لاتحاد كرة القدم السعودي بعد مشاركة لاعبين من المواليد من نادي الوحدة في اللقاء ببطولة الدوري. ورغم تقدم نادي الوحدة ببيان أكد فيه إشراكه للاعب واحد فقط من المواليد في مباراة النصر، لكن مشكلة الأخطاء الإدارية تتكرر للمرة الثانية خلال أشهر قليلة.

وفي شهر سبتمبر الماضي، كان نادي الباطن تقدم باحتجاج رسمي ضد النادي الفيصلي، وذلك بعد إشراكه للاعب حمدان الشمراني بصورة غير قانونية في لقاء الفريقين. وعلى الرغم من أن لجنة الانضباط والأخلاق في اتحاد الكرة رفضت احتجاج نادي الباطن، لكن الأخطاء الإدارية مشكلة تُقلق الأندية السعودية، خاصة أنه في حال تم إثبات الخطأ الإداري فسيكون النادي المذنب مُعاقبًا إما بخصم نقاط أو بتوقيع عقوبة مالية أو بإيقاف أحد إداريه. وقال القانوني أحمد الأمير المتخصص في الشؤون الرياضية: إن نادي الوحدة في حال تم إثبات أن إشراكه للاعب علي النمر ليس صحيحًا عن طريق تسجيله كلاعب مواليد وليس كلاعب سعودي فهذا قد يؤدي إلى توقيع عقوبة قاسية على نادي الوحدة. وكذلك أكد الأمير أنه في حال تم إثبات العكس، فستقوم لجنة الانضباط برفض مذكرة احتجاج نادي النصر.