اعلان

القذافي يظهر للبعض “متنكراً” وسط المشاهير ! –صورة

Advertisement

تداول العديد من رواد مواقع التواصل ، صورة قالوا أنها للرئيس الليبي الراحل معمر القذافي . الصورة التي تداولها البعض كانت لأحد الأشخاص شبيه بالقذافي ، يجلس وسط عدد من المشاهير أثناء مشاهدتهم مباراة كرة القدم بين فريقي ليفربول وباريس سان جيرمان، وتساءل بعضهم: أيعقل أنه هو؟، وجزم آخرون بأنه فعلا العقيد معمر القذافي! .

وفي حقيقة الأمر فإن الجالس إلى جوار بطل العالم في فنون القتال المختلطة، الروسي حبيب نورمحمدوف، والممثل الأمريكي ليوناردو دي كابريو وعدد آخر من النجوم الكبار، لم يكن العقيد معمر القذافي “متنكرا”، بل السير ميك جاغر، المغني والممثل والمنتج البريطاني الشهير، الذي بدا في هذه الصورة تحديدا قريب الشبه بدرجة ما من الزعيم الليبي الراحل.

من يكون؟

1- ميك جاجر مغني وكاتب أغاني إنجليزي وموسيقي وملحن وممثل اشتهر كمطرب رئيسي وأحد الأعضاء المؤسسين لحفلات رولينج ستونز.

2- يبلغ جاجر من العمر 75 عاماً وولد مدينة دارتفورد الإنجليزية .

3- يعرف جاجر بأنه واحداً من أكثر الشخصيات شعبية وتأثيراً في تاريخ موسيقى ” الروك آند رول”.

4- ساهم صوته المميز وحركاته الغريبة على المسرح في ازدياد شهرة فرقة “رولينج ستونز” وهي فرقة موسيقية الروك أحد أنواع الموسيقى الشعبية التي ظهرت في ستينيات القرن العشرين في كل من الولايات المتحدة وبريطانيا.

5- اكتسب جاجر شهرة إضافية فى الصحافة الإنجليزية بسبب تعاطيه المخدرات واعترافه بتعدد علاقاته النسائية.

6- ميك جاجر معروف بتعدد علاقاته على الرغم من أنه تزوج مرة واحدة وانفصل بعدها بتسع سنوات إلا أنه لديه ثمانية أولاد من خمسة نساء لديه أيضًا خمسة أحفاد وأصبح جداً كبيراً عام 2014 .

7- تعرض لمحاولة اغتيال عام 1969 على يد عصابة تدعي “هيل أنجليز” وتم الكشف عن هذه المحاولة عام 2008 من قبل عميل فى مكتب التحقيقات الفيدرالي كجزء من سلسلة “بي بي سي” فى وكالة مكافحة الجريمة الأمريكية.

8- في 12 ديسمبر 2003 حصل على جاجر على لقب فارس “سير” من أمير ويلز ورد أن الملكة إليزابيث الثانية رفضت منح جاكور اللقب شخصًيا .

9- جاجز الذي يصنف بأنه معارضاً قال تعليقا على منحه لقب “سير” إن الجائزة لم يكن لها معنى كبير بالنسبة له، إلا أنه “تأثر” بالأهمية التي تحملها لأبيه ، قائلاً إن والده “كان فخوراً للغاية” .

10- يملك جاجر العديد من الشركات وقدرت ثروته بـ 360 مليون دولار.