اعلان

شاهد: المعلق حفيظ دراجي يحاول التشكيك في العلاقات بين السعودية والجزائر ولكن حدث مالم يتوقعه

Advertisement

قام المعلق الجزائري حفيظ دراجي بنشر تغريدة حاول من خلالها التشكيك في تقبل المجتمع الجزائري لزيارة الأمير محمد بن سلمان والعلاقات مع السعودية, ولكن حدث مالم يتوقعه, حيث قوبلت تغريدته  بهجوم لاذع من ابناء جلدته حيث كذبوا ما قام بنشره واتهموه بـ العميل المرتزق والخائن لبلده, واعلنوا حبهم للأمير محمد بن سلمان والمجتمع السعودي, وقابلوا ذلك بالترحيب والسرور.

كما نشر بعض المغردين الجزائريين أدلة لأيادي المملكة البيضاء مع الجزائر خلال الاستعمار الغاشم, وتضامن المغردين الجزائريين حول الترحيب باللمملكة قيادة وشعباً وطالبوا المعلق بأن لا يتحدث باسم الشعب الجزائري.