اعلان

“الداخلية” توضح أخطر الجرائم المعلوماتية على المجتمعات وطريقة التبليغ عنها

Advertisement

أكّد تطبيق “كلنا أمن”، التابع لوزارة الداخلية، أن نشر وتداول الأفكار الضالة والمتطرفة عبر مواقع التواصل الاجتماعي يُعتبر من أخطر الجرائم المعلوماتية التي يعود ضررها ونتائجها السلبية على المجتمع.

وأوضح أن الأطفال يتأثرون بما يشاهدونه عبر الإنترنت، ويحاول ضعاف النفوس بث أفكار متطرفة وإرهابية عبره، لذا يجب الحرص على متابعة نشاطات الأبناء في مواقع التواصل وتحذيرهم من خطورة التواصل مع مجهولين. كما دعا التطبيق إلى المساهمة بوقف نشر مثل هذه المواد والمحافظة على حياة أبنائنا بعيدا عن الأفكار الضالة، وذلك بالإبلاغ عن مرتكبيها من خلال التطبيق “كلنا أمن”، ثم اختيار كلمة “الدوريات”.