اعلان

شاهد: الظهور الأول للاجئ السوري ضحية الاعتداء الوحشي في بريطانيا!

Advertisement

ظهر الفتى السوري ضحية الاعتداء الوحشي في مدينة هيدرسفيلد البريطانية، في مجموعة صور نشرتها صحيفة “مترو” البريطانية، اليوم الجمعة.

وشارك الفتى السوري جمال البالغ من العمر 15 عامًا في وقفة احتجاجية مع 30 من المتضامنين معه، خارج مدرسته في المدينة البريطانية؛ بعد أن تعرض هذا الأسبوع إلى اعتداء من طلاب بريطانيين ضربوه وطرحوه أرضًا وأغرقوه بالمياه، وتضامن العشرات من البريطانيين والعرب مع الفتى السوري، وهو لاجئ من مدينة حلب، فرّ مع أسرته إلى بريطانيا جرّاء الحرب السورية المشتعلة منذ العام 2011.
وقال جمال في تصريحات تلفزيونية، إنه شعر بالعار بعد أن انتشر فيديو الاعتداء عليه، وإن حالتة النفسية كانت سيئة للغاية، ولم يستطع أن يؤدي ما هو مطلوب منه دراسيًا بسبب ذلك، مضيفا: “لقد كنت أستيقظ من النوم وأبكي حزنًا على ما حدث.. هؤلاء الذين اعتدوا عليّ يعتقدون أنني مختلف عنهم”. كما أظهرت لقطات فيديو أخرى تعرض شقيقة السوري جمال المحجبة لاعتداء مماثل من طالبات بريطانيات في المدرسة نفسها.