اعلان

تركي الفيصل لـCNN: السعودية وقفت إلى جانب أمريكا وقت كانت فيه منبوذة وتحملنا عبء صداقتنا معها- فيديو

Advertisement

قال الأمير تركي الفيصل أن المملكة وقفت إلى جانب أمريكا في وقت كانت فيه أمريكا منبوذة في الشرق الأوسط . وأكد أن تقارير ومعلومات وكالة المخابرات الأمريكية ليست بالضرورة أن تكون مساوية للقدر الذي يتعلق بالدقة والصدق.

وأضاف الأمير خلال لقاء له في برنامج على قناة ” سي إن إن ” ” عملت لسنوات عديدة مع وكالة المخابرات المركزية الأمريكية عندما كنت مديرا للمخابرات وكان لدينا تعاون جيد وآمل أننا مازلنا نفعل ذلك على صعيد تبادل المعلومات وتنفيذ أعمال مشتركة وغيرها “.
وتابع: ” ولكن أود أن أقول إنه لا سيما منذ الغزو الأمريكي للعراق فإن الاعتماد إن صح التعبير على تقديرات أو معلومات وكالة المخابرات المركزية الأمريكية ليست بالضرورة مساوية للقدر الذي يتعلق بالصدق أو بالقدر الذي تكون فيه الدقة هي المعنية هل من العدل والإنصاف الافتراض أنه بسبب حكومة معينة أو بسبب شخص ما في حكومة ما لديه سلطة معينة فإن الأمور لا تحدث بدون معرفته ..أعتقد أن ذلك استخلاص غير عادل”.
وردا على سؤال المذيعة حول تفسيره لقول دونالد ترامب إن المملكة العربية السعودية لم تكن لتستمر لأكثر من أسبوعين دون الدعم الأمريكي وأيضا اعتبار الرياض واشنطن وترامب في وضع ضعيف ومسيطر عليه . قال الأمير : ” لم تعتبر المملكة العربية السعودية نفسها في موقع تضع فيه أي أحد في موقف ضعف وتحت السيطرة عليه في أي قضية .
وتابع: نعمل عبر التشاور سواء كان مع الولايات المتحدة أو أي بلد آخر فالمفهوم السعودي نجح في البقاء على مدى ثلاثة قرون طالما أن البقاء هو الهدف ولا أعتقد أنه خلال تلك القرون اعتمدنا على حسن نية أمريكا .. لا ننسى أبدا أن أمريكا وقفت معنا خلال غزو صدام حسين للكويت “.
وأردف : أمريكا ضحت بالأرواح لدعم المملكة العربية السعودية وذلك محل تقدير كبير وسيبقى ذلك عاملا تاريخيا ولكننا أيضا وقفنا إلى جانب أمريكا في وقت كانت فيه أمريكا منبوذة جدا في الشرق الأوسط خلال الخمسينات والستينات والسبعينات ومازلنا عالقين بأمريكا وتحملنا عبء تلك الصداقة مع أمريكا من خلال هجمات شنتها قوى منافسة لأمريكا في الشرق الأوسط ولذلك كان تاريخا من المنفعة المتبادلة والاحترام المتبادل.