اعلان

شاهد: محطات في العلاقات السعودية التونسية.. البداية من 1943

Advertisement

أكدت زيارة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان إلى تونس، عمق العلاقات بين المملكة والبلد الشقيق، حيث تأتي امتدادًا لجسور طويلة من التواصل بينهما.

وكانت أبرز المحطات في العلاقات السعودية التونسية، زيارة الملك فيصل والملك خالد حينما كانا أميرين وذلك عام 1943، كما زارها في عامي 1953 و1957 الملك سعود، وأيضًا زارها الملك فيصل في عامي 1966 و1973م. وبعد ذلك، زار الملك فهد تونس الخضراء حين كان وليًّا للعهد في عام 1979، وبعدها زارها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز عام 1988م حين كان أميرًا، ثم كانت الزيارة الأخيرة للملك عبدالله إلى تونس حين كان وليًّا للعهد وذلك عام 1999م.