اعلان

الوزير العواد: بين السعودية والبحرين ضربٌ من العشق لا دربٌ من الحجر

Advertisement

أكد وزير الإعلام، عواد بن صالح العواد، أن بين المملكتين، السعودية والبحرين، تاريخًا من الأخوّة والتعاون والإيمان بالمصير المشترك. وتابع العواد أن بين السعودية والبحرين “ضربٌ من العشق لا دربٌ من الحجرِ” كما قال القصيبي رحمه الله، مؤكدًا أن زيارة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان إلى البحرين اليوم الأحد هي امتداد لعلاقة الأشقاء التاريخية.

وعقد ولي العهد الأمير محمد بن سلمان مساء اليوم في قاعدة الصخير الجوية بمملكة البحرين، جلسة مباحثات مع الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين، بحضور الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس مجلس الوزراء في مملكة البحرين، والأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء بمملكة البحرين والوفد المرافق لولي العهد. ومنح جلالة ملك البحرين وسام الشيخ عيسى بن سلمان آل خليفة من الدرجة الممتازة لولي العهد تقديرًا لجهود سموه في دعم وتعزيز العلاقات السعودية البحرينية. وجرى خلال الجلسة استعراض مجالات التعاون بين البلدين الشقيقين في مختلف المجالات والسبل الكفيلة بتطويرها، بالإضافة إلى بحث تطورات الأوضاع والمستجدات الراهنة على الساحتين الإقليمية والدولية، والجهود المبذولة تجاهها.